منتديات حـــلا السعــــوديه



    الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    شاطر
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:33 pm

    ويدق جواله بوسط اجواء الاغنيه المميزه فرح لانه حاط لها نغمه مخصصه وقطع اغنية إلي كان يغنيها والي اصدقائه منسجمين معها
    تفاجؤ الشباب بقطعه لهالاغنيه
    عادل قطع الاغنيه:ياااااااااااهلا بهالصوت
    اصدقائه يشوفونه وهم مستغربين منه مو مصدقين انه يكلم بنات
    عادل:اخبارك والله والله اني اشتقت لك
    عبير:ايه باين لو انك مشتاقلي كان دقيت
    عادل: قطع الخط ودق عليها:ياهلااااااااا
    عبير:بجد مجنون ماتخلي حركاتك
    عادل:وانتي ماغيرتي طبعك يوم تزوجتي
    عمران يتسمع لعبيرلانه شاك فيها عبير:وليه اغير طبعي ليش مو عاجيك
    عادل:لا قلت يمكن غيره المتخلف زوجك
    عبير:عااااااااااااادل والله عمران مافيه احسن منه
    عمران ارتاح لانه عادل بس الي قهره ليه يحرض اخته على زوجها (عمران من النوع إلي مايثق باحد وبذات بعد ماقالوا له انها مغصوبه عليه وهي تبي رامي
    ابتسام تروح لاختها نوره لانهم انفصلوا بالغرف بارادة نوره وصارت ابتسام تهتم لاختها بعد نوبة البكاء الي صارت لها صارت تهتم لها كثير
    ابتسام:نوره اخبارك اخبار الصداع الي جاء قبل اسبوع في الملاهي
    نوره وهي تعدل اضافرها بالمبرد:الحمدلله مافيني الا العافيه
    ابتسام:طيب ماودك بكره تروحين معي للشغل
    نوره تناظر لبتسام نظرات استكاريه:لا مابي اروح ليه تبيني
    ابتسام:علشان تغيرين جو وتغيرين نفسيتك
    عصبت نوره:وش فيها نفسيتي ليش مجنونه ولا طايحه من عينك
    ابتسام:اوووووووف على كلآ ماصار شئ يالله ننزل نتعشاء
    رامي صارت له شله وافكارهم منحرفه رامي في الاستراحه
    رامي:وين كنت ياسالم
    سالم يضحك:هههههههههه كنت اكلم وحده ساذجه علشانها بتعطيني رقم خويتها شفت سخافة البنات شلون
    رامي:مايصير كذا تلعب على البنات
    سالم:بجد والله انك بزر(بزر يعني طفل)
    رامي:اللحين صاروا الي مايكلمون بنات بزران ولايلعبون عليهم باي قانون هذا
    سالم:اقول لايكثر بس (ويطلع زجاره)تبي
    رامي:ماشرب
    سالم:وتلومني اذا قلت لك بزر
    رامي:اوووووووووووووووف ويمشي ويتركه
    سالم:تعال وين بتروح مني خابرك زعول لهالدرجه خلاص سحبنا الكلمه
    رامي:وش تبي(رامي رغم سفره لاوروبا وسكنه فيها لسنتين الا انها ماتغيرت عاداته طبعا اصيل) الى اذا غيروه بعدين طبعا صديق السوء يعدي
    سالم:بنلعب بلاستيشن واهزئك تهزئه مو صاحيه قبل ماسافر
    رامي:اللحين مين طلع البزر؟؟
    سالم:انا بس يالله تعال(سالم في نيته يبي يستغل رامي بما انه غني وبعد يبيى يخربه)
    رامي:متى بتسافر للقصيم
    سالم:بعد شوي ابوي قايل لازم اجي الامر ضروري وراي خطبه وزواج


    عبير لبست لبس خفيف وسوت العشاء باشراف فوزيه وبعد صعوووووبه خلص العشاء
    عبير تغرفه تشم الاكل وتتذوقه بالملعقه:يـــاالــلــه هذا الطبخ مو طبخ يعقوب وااااااااااااو يهبل شغلي اظني طباخه ماهره
    فوزيه تضحك:هههههههههه إلا طباخه ونص بس مين يعقوب
    عبير:ذا طباخ اهلي
    فوزيه:ماشالله عليكم شكلكم اغنياء بالمره
    عبير:يمكن
    فوزيه:طيب كيف وافقتي لاخوي
    عبير:بصراحه بالبدايه غصبوني اتزوجه ووافقت وبعدها غصبوني اتركه ورفضت
    فوزيه:علشانا فقراء وافقتي يعني متعاطفه معنا
    عبير:وووووووش دعوه لا انا وافقت لاني حبيته والحمدلله والشكر انتوا الي تصرفون على ارواحكم يعني مو فقراء احد يصرف عليكم
    عمران يدخل وهو معصب:اشوفك نسيتي ان لك زوج وجالسه تهذرين بسوالف مالها معنى
    عبير مرتبكه وتبي تبين العكس وهي تبتسم:شفت حبيبي اليوم انا الي سويت العشاء ابيك تذوقه من يدي
    عمران بصوت عالي موجه لعبير:ماصار عشاء صار سحور بسرعه جيبيه (وهو طالع)اووف حريم مايجون الا بالعين الحمراء
    زينب وهي تدخل المطبخ:وش فيه المزاجي معصب
    عبير وجهها طايح في الارض مو متعوده احد يسبها بهالطريقه وقدام خواته بعد!! يطيح الصحن الفاضي من يدها والمغرفه
    وتركض لغرفتها وهي تبكي تكلم روحها(وش فيه هذا انا مازعلته ليه بس معصب على الله يعيني اذا بتم كذا حياتي معه
    بصير بجحيم ونامت وهي تكلم روحها
    وهم ياكلون عمران:وووين راحت عبير
    زينب تتكلم واللقمه بفمها:حلوه وين راحت قاعده تبكي بعد مازعلتها البنت ماتتحمل لاتنسى انها غير عنا
    هذي غنيه ماتتحمل الاهانات مو زينا يالفقارئ كل شئ متعودين عليه
    فوزيه:حرام عليك من الصبح وبيدها كتب الطبخ قاعده تتعلم علشان ترضيك وماتبيك تاكل الا من يدها والله حرام
    عمران قام ماقدر يتحمل(يالله انا وش فيني قاسي معها مع ان مالها ذنب الا اني
    دايم اهينها ونقص من كرامتها يالله متى اغير طبعي ذي البنت دوم تدلعني وانا اقسى عليها بجد ولد فقر مو متعود حتى على الدلع)
    راح للغرفه كان شكلها يحزن الدموع باينه على خدها وشعرها الطايح على وجهها وباين عليها الحزن(عبير من النوع الي
    يبين عليها اذا كانت فرحانه ولا زعلانه وهي نايمه)
    غطاها بالبطانيه وغير لبسه ونام
    عبير قامت ناظرت له وغمضت بسررعه
    بس هو شاافها
    عمران:معليش حبيتي بس والله ان هذا طبعي كل ماحاول اغيره يتعقد زياده بس بصراااحه طبخك قمه ولا احلى منه
    عبير ماردت ومغمضه عيونها
    عمران كان جالس بطرف السرير انقهر منها لانها ماردت عليه ولا عبرته راح ونام
    سالم طفشان في السياره انا ورا ماكلم هالمغفله الجديده واقابلها بهالاسبوع الي بجلس فيه واتسلى يالله خلني بس اكلمها
    دق جوال زينب برقم غريب
    زينب مرتبكه وتصك باب غرفتها وتقصر صوتها:الوو
    سالم:ياهلاااااااا بهالصوت
    زينب سااااااااااااكته
    سالم:زينب يازوزو
    زينب خافت:مين انت؟؟؟
    سالم:انا الي كلمتك عنه افنان
    زينب بدلع:اها طيب وش تبي
    سالم:بس ابي اسولف معك شوي لاني احس اني طفشان وماعندي خوات او اقارب لي اشكي لهم(طبعا هذا عذرالشباب كلهم اذا بيكلمون وحده يعني لاتصدقونهم ياتبنات)
    زينب تعاطفت معه:ومالك ابو اوأم
    سالم:ماعندي احد كلهم ماتوا(طبعا كذب) انا وحيد
    زينب:يالله حتى انا ابوي وامي ماتوا تصدق حالتنا متشابهه انا ماعندي اخوان اشكي لهم
    سالم يدري ان لها اخو واحد:ماعندك ولا اخ
    زينب:الا عندي واحد بس عن عشر عصبي ومتكبر ومايعطيني وجه
    سالم:طيب انا ماعندي لف ودوران ابي اهديلك هديه مميزه سبيشل للغاليه حبيبتي
    زينب:لا شكرا مابي
    سالم:عاد انا جهزتها ولا يرضيك انكسح
    زينب:اممممممممم خلاص اجل نتقابل عند المدرسه بس ابي تجي الساعه12 ونص الظهر قبل مايجي اخوي
    سالم:متى هو يجي
    زينب:الساعه وحده
    سالم:خلاااااص حياتي اجل نتقابل بكره
    زينب:بااااااي
    سالم:باي حاف مافيه حبيبي
    زينب:لا استحي وصكت الخط على طول
    سالم بسيطه بسيطه تصك الخط في وجهي اوريك بس انا سالم وبتعرفين سالم مين
    حسام في السرير الابيض سستر جايه وسستر رايحه وهو في بداية العلاج الي راح يكون طويل ممل وهو حاس بملل ولا احد زاره طفشان
    حتى اصدقاء السوء طنشوه ومنعزل عن الناس كانه في سجن وينتظر القصاص
    عادل وصل للبيت ويعرف المصايب الجديده من طيحت ابوه وادمان اخوه والاب والام جالسين في الصاله
    عادل:السلام
    ابوحسام:بدري لو ماجيت احسن ايه صير زي اخوك وفشلنا بعد هذا الناقص
    ام حسام:وش ذا الكلام يابو حسام
    ابو حسام:ماتشوفين الساعه وحده بنص الليل وهو توه يجي
    عادل:الظاهر اني ماني بنيه لي وقت محدد اجي واروح فيه
    ام حسام:اجلس بس وهدو اعصابكم
    عادل:اخبار حسام هو بجد بمستشفى الامل
    ام حسام:ايه
    عادل:طيب يبه انت سامحته
    ابو حسام:إلي شوهه سمعتي مستحيييييل اسامحه
    عبدالله مشتاق لنوره بشكل وكل مره يتذكرها في شكلها الملائكي وتمنى انه يشوفها
    عبدالله مالي الا اكلمها بس اسال عن احوالها وعن تشنجها
    نوره وهي تزين شعرها يدق جوالها شافت الررقم فرحت وزعلت الى الان مابانت مشاعرها
    نوره:الوو
    عبدالله:هلا نوره اخبارك
    نوره:طيبه انت شلونك
    عبدالله:الحمدلله بخير
    نوره:اخبار امك
    عبدالله:كل مره يزيد الامر سوء
    نوره:انت تحب امك
    عبدالله تفاجئ من سوالها الي له الف معنى ومعنى:اكيد احبها مو امي
    نوره تفشلت:لا قصدي هي كانت تهتم فيك
    عبدالله:ايو والله امي ما تخليني ابد الحالي الله يشفيها بس والله البيت مايسوى شئ بدونها
    نوره:دبرت قيمة العلاج؟؟؟
    عبدالله:للاسف لا بس يا__الى الان ماعرف وش اسمك اقدر اعرف مين انتي
    نوره:لا
    عبدالله:تراها هينه اخذ عبدالرحمن واساله من باب الصداقه
    نوره:انا نوره
    عبدالله:عاشت الاسامي
    نوره:طيب ليش داق على باخر الليالي
    عبدالله:لاني لاني لاني ابسال عنك بعد ماتشنجتي ذاك اليوم
    نوره:المهم بكره ابيك تجي بنفس طريقة جيتك الماضيه
    عبدالله:ليش؟؟
    نوره:تعال وبس بنفس الوقت وبنفس الطريقه وابيك تكون حذر وخل جوالك معك
    عبدالله:خلاص
    نوره:باااااي
    عبدالله:باااااااي
    عبدالله غريبه نوره وش تبي فيني لالالالا مو معقول كيف وشلون اووووف وش تبي يمكن عندها مشكله او يمكن تبي تنحاش من البيت يمكن خلوني انام مو ينفجر راسي من التفكير
    صاح الديك واعلن الفجر اذانه لكن فيه وحده اول مره تقوم في هالوقت لا هي من الاصل مانامت قاعده تفكر في سالم لانها راح تقابله اليوووم
    زينب مو مصدقه ان فيه احد يهتم فيها ولبست المريول وهي في قمة السعاده وجعدت شعرها وانواع العطورات حطتها
    وراحت تسوي الفطور أول مره تسويها بس لانها راااايقه لاخر حد
    وفيه وحده ثانيه جالسه على الكرسي الخشبي برا البيت ومتسنده على يديها الي مو مغطيها شئ ولا شعرها الي يتطاير من
    الهواء وتلمس اوراق الشجره المخضره إلي تسر الناظر لها
    ذي عبير طبعا مو لازم تلبس العباه لان مافيه احد بذي القريه موجود ولانها مهجوره
    جلست من صلاة الفجر الى الساعه 6 صباحا وهي تفكر(يالله لو عمي موجود كان اروح له اليوم والله مشتاقه لك ياعمي)
    عمران رايح بيحمي السياره وشاف عبير عبير الي كل يوم تزيد حلا وجمال بعيون الكل وبذات عمران وبجد روووووووووعه
    عمران تذكر انه زعلها امس وجاء من وراها ونفخ على اذنها
    عبيرتناظر بنظرات بريئه:بسم الله بصراحه خوفتني
    عمران:صباح الخير ياحلى عبير
    عبير بابتسامه:صباح النور
    عمران:مين تفكرين فيه على هالصبح
    عبير تتنهد:اخخخخ افكر بعمي اتمنى اني اروح له مشتاقه له والله مشتاااااقه له
    عمران بتعجب:اي عم!!!ومستعد اوديك له
    عبير:عمي ابراهيم تكفى ودني له(شكلها يحزن لانها اذا حزنت تتذكر اقرب الناس لها واذا فرحت بعد تتمنى الكل يشاركها الفرحه
    عمران انهبل:انشالله بعد عمر طويل انا توقعت احد قريب من هنا مناك
    عبير:انا طفشانه ابي اروح اليوم ابي اطلع خذني لاي مكان احس بخنقه
    عمران:للاسف اليوم عندي بيع في الصبح والعصر والمساء
    عبير:بيع انت بياع!!!!!!!!!!
    عمران تفشل:ماعليش غلط كلامي امسحيها بوجهي
    عبير:بجد وش تشتغل انا عمري ماسالتك لاني ماهتم بذي الاشياء
    عمران:اخاف اذا قلت لك تطلبين الطلاق
    عبير:ههههههههههه اخاف تكون سفاح
    عمران:ياليتني سفاح ولا بياع في بقاله
    عبير متفاجئه:انت بياع في بقاله
    عمران:ايه
    عبير حست ان كلمتها حطمته وابتسمت:وأحلى بياع بعد
    عمران:مو زعلانه
    عبير:وليه ازعل شغله شريفه وحلوه يعني ابي أي شئ تجيبه على طول يالله جيب لي سنكرز
    عمران يأشر على عيونه:من عيوني الثنتين (يتذكر):يووووووووووه نسيت احمي السياره ابحميها واجي على بال ماتطلع ذي العله
    شغلها وبسررعه رجع للعبير طلعت اخته
    عمران:اووف منها اول مره تطلع بدري غثيثه ذي الاخت ماتبيني اجلس معك
    زينب وهي بعيده وصوتها عالي:انا خلصت يالله تعال بسررررررعه
    عمران بعيد وصوت عااالي:اركبي السياره وانتي سااااااكته
    عمران:اقولك عبور انتي مو زعلانه عقب امس
    عبير:لا مو وزعلانه وانا من النوع الي ازعل بسرعه وانسى بسررعه
    عمران:اموووووت فيك ياحياتي فديتك انا
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:33 pm

    زينب صورت وهي حاطه ميك اب ومستشوره شعرها طلع شكلها حلو وارسلت الصوره
    سالم:شوفو ماقلت لكم بترسلها هههههههههههههه كل واحد يفتح البلوتوث بسرررررعه هههههههههههههه
    والكل يضحك وهو فرحان مايدرون(ان يوم ليك ويوم عليك مش كل يوم معاك)
    زاد البرد وعمران يرتجف من البرد
    رجع للبيت وراح للغرفته بيغير ملابسه وهو ناسي الموعد بس جاء عشر ونص كانت الغرفه شموع ولابسه عبير
    اللبس الي عادل جابه لها لونه اسود مرصع بالكريستال والطقم الجذاب وصارت ملكة جماااااااااال لا وتغطي عليهم
    والغرفه دافئه لانها مشغله المدفئه والعطورات التي
    لاتقاوم مون فلور بجد رووووووووووعه والطاوله الي متنوعه من جميع الاكلات الي من يد عبير
    وبصراااااااحه المنظر ينسي الواحد تعبه
    عبير:الناس اذا دخلوا يقولون السلام
    عمران وهو فكره متشتت عيونه إلي ماتشبع من النظر لعبير ولا بطنه إلي مايشبع من النظر للاكل ولا الجوء الرومانسي الشاعري:مبتسم السلام ياحلى زوجه في الدنيا
    عبير:انا جاي على بالي ارقص انا وياك اليوم
    عمران:كيف؟
    عبير:الرقصه الرومانسيه وشغلة الاستيريو على اغنيه رومانسيه هادئه
    عمران:لا طفيه حلوه انتي متكشخه وانا حالتي حاله خليني على الاقل اللبس لبس حلو
    عبير:انت بنظري احلى الناس واحلى من ليوناردو دي كابرويو بعد
    عمران:اصلا هو يتمنى يصير مثلي
    عبير:ههههههههههه احلى ياواثق
    العشاء
    وهم قربوا يخلصون من العشاءعبير:تدري اني زعلانه عليك
    عمران:ليه
    عبير:تاخرت نص ساعه انت قايل تجي الساعه عشر وجيت عشر ونص
    عمران:وانتي ماقصرتي كل دقيقه تدقين على وعلى فكره امممممممممم العشاء يجنن بس ماقالتي لي وش طارئ عليك عشاء وجلسه ومكالمات هاه
    عبير:وش اسوي لان عندي لك مفاجئه تنسيك وش اسمك
    عمران:قوليها بسرعه تراي من زمان مافرحت
    عبير:طيب بكم
    عمران:بريالين
    عبير:للدرجه رخيصه مفاجئتي
    عمران:الي تبين بس وشي
    عبير:كلمت ابوي عنك
    عمران:عن وشو؟؟
    عبير:ابوي وظفك وظيفه راقيه براتب عالي وقريب من هناء ومريحه الوظيفه
    عمران عصب وبصوت عالي خربت اجواء الرومانسيه كلها:ومين قالك اني ابي اتوظف عند ابوك
    عبير بصوت هادئ وهي خايفه:توقعت انك بتفرح
    عمران:افرح على خيبتك قاعده تطلبين من ابوك كاني مقصر في حقك ولا ماعندنا للقمه ناكلها
    عبير:بس انت بتتوظف مو تطر من احد
    عمران:اسمعي انت ماتتصرفين باي شئ الا بشوري زين
    عبير باستفزاز:حلوه بشورك ليش انا مالي راي ماتصرف الاباذنك انا بشر مو حيوان زي مانت تعاملني
    عمران ضربها كف وطاحت على الارض من قوه :ايه حيوانه يالحيوانه يالحقيره
    عبيرراحت للدورة المياه لانها ماتبي تبين لاحد حتى لو خواته قساوته لانها تبيه دايم كبير في عيون الكل
    وهي تبكي بقوه وفكرت انا وش غلطت فيه يارب وش ذنبي وش سويت له كل ماتوقع انه بيفرح مني يزعل زياده هو ليه
    متقلب مزاجه ايه يمكن لانه تعبان جاي من شغله ورايح يودي اخته للمدرسه ويرجعها بجد تعب حرام(حتى وهي بهالحاله
    تدور له عذر مقنع) خلوني اروح له واخليه يكمل اكله واحاول فيه الى يرضى
    عمران بعد تندم على ضربته لها لانه مو متعود يضرب احد رغم عصبيته وتقلب مزاجه(هي وش سوت لي حتى اضربها
    كل ذنبها انها علشان تبي تساعدني مفروض ارفض بهدؤ مو بعصبيه بس كيف اراضيها)
    عبير تجي بعد ماغسلت وجهها والمكياج الي فيه وراحت له بابتسامه ساحره وعمران مستلقي على سريره
    عبير:تبي تنام
    عمران بهدؤ وكانه يتاسف:ايه
    عبير:بس ماكملت اكلك
    عمران وهو مايقدر يتاسف لانه مو متعود كبريائه الزايد:شبعت
    عبير:بس حرام ماكلت شئ
    عمران:شبعت
    عبير:طيب انا اسفه مو قصدي اني ازعلك
    عمران سااااااااكت
    عبير:انا لي معك تقريبا ثلاث اشهر وإلى الان مافهمتك كل ماحاول اقربلك تبعد عني(الكلمه ذي ماذكرتكم بشئ؟؟حلم عبير)
    عمران:بس انتي غلطتي
    عبير:قلي بوشو غلطت؟؟؟ بس ابي نتفاهم لو مره بهدؤ
    عمران:انك طريتي من ابوك وظيفه
    عبير:كيف اطر(يعني اتشحت) ابوي يوظف عالم ولا يوظف زوج بنته عادي انا ماشفت شئ غلط انت راح تتوظف
    وتاخذ مقابلها اتعابك وراتبك وبعدين مقر وظيفة ابوي في الرياض وانت بتشتغل هنا بعيد عن اهلي
    عمران:وحسام
    عبير:الله يشفيه إلى الان بمستشفى الامل
    عمران بقلبه احسن انشالله مايطلع:بس اذا طلع وش اسوي
    عبير:مستحيل يتوظف هنا انت بتكون مستقل بدال وظيفتك بالبقاله تعب وارهاق وصباح ومساء
    رح في الشركه الى ابوي مخصص لك وظيفه راقيه تليق فيك
    عمران كانه اقتنع من كلام عبير:اشوف
    عبير:لاتفكر انت رح بكره وشف الوظيفه واذا ناسبتك خلاص واذا ماناسبت كيفها
    عمران سرحان يفكر ايووالله على الاقل افتك من الشغل بالبقاله الصغيره إلي افرح اذا احد شرا شئ يريال وتعب وهدت حيل وش بيضرني
    وعلى قولة عبير انا بشتغل بمجهودي مو اطر منهم
    نوره زعلانه على ابوها وامها لانهم رفضوه واهانوه
    ابو رامي:مابقى الا واحد مانعرف ابوه مين ياخذ بنتي
    ام رامي:ايو والله هذا الناقص
    نوره انفجرت من تعليقات اهلها:بس يبه انت ماشاورتني
    ابو رامي وقف من الفجئه:وانتي وش رايك
    نوره:انا موافقه لاني انا الي بعيش معه مو انتوا
    ابو رامي يمسك اعصابه لان بنته مو ناقصه ولها معامله خاصه عقب انهيارها
    ابو رامي:بس كيف انتي تعرفينه
    نوره:يبه تكفى وافق انا ابيه
    رامي:صحيح قليلة ادب يقلدها انا ابيه
    ام رامي:بس ذولي فقراء والله مايجيبون قيمة فستان لك
    نوره بدموع وتوسل:الله يخليكم انا مابي الا هو
    رامي:بس عادل يبيك هو قال لي
    نوره:بس انا مابي الا عبدالله (وتطلع فوق بسرعه وهي تبكي)
    ابتسام تناظر وهي متفاجئه وش الي يربط نوره في عبدالله وبذات انها تمت تناظر له ذاك اليوم وهي رايحه للملاهي مستغررربه وتشتت فكرها
    ام عبدالله:شفت كيف هزئونا
    عبدالله:امسحيها بوجهي يمه خلاص هذي اخر اهانه لك
    ام عبدالله:بس باين البنت طيبه وحبوبه وقمر
    عبدالله:وهذا الي مجنني يمه
    نوره تروح للسريرها وتبكي تدق على جواله
    نوره وهي تبكي:الووووو
    عبدالله:لاتبكين نوره
    نوره بصوت متقطع:اسفه على الاهانات الي صارت علشاني
    عبدالله:شوفي ماراح اخذ الا انتي لو اسوي زي الهنود واخطفك
    في الدور السفلي ابتسام ورامي جالسين لحالهم
    رامي:ابتسام اقولك
    ابتسام وهي سرحانه في نوره:قل
    رامي:شفتي البنت الي كلمتيني عنها
    ابتسام فرحت:بدريه
    رامي:خلاص اخطبيها قولي لاهلي واتفقي معهم
    ابتسام طارت فرح وسلمت على اخوها وقالت لاهلها وهي مستااااااانسه
    رامي يفكر يالله شسوي مالي إلا اطرد عبير من تفكيري كل إلي بعمري تزوجوا وجابوا عيال بعد وانا ليه ماشوف حياتي مسوي نفسي عاشق مالت على
    في الصباح الساعه 6.45 صباحا
    عمران اخذ زينب وراحوا للمدرسه الاداريه كانت واقفه كالعاده بس هالمره جت بدري وشافتهم وطارت فرح الاداريه
    ترقبت البنت إلى دخلت ومسكتها
    المشرفه:اسمك
    زينب:زينب بس ليه؟
    المشرفه:ليه متاخره
    زينب:الساعه ماوصلت 7 ماتاخرت
    المشرفه:جايه مع مين
    زينب:مع اخوي
    المشرفه:عطيني رقم بيتكم
    زينب:ماعندنا تلفون
    انقهرت المشرفه/:ولا جوال ولا شئ
    زينب:إلا عندي خوذي رقمي
    المشرفه:لا رقم ولي امرك
    زينب:طيب ليه؟؟
    المشرفه:اوووووف هو تحقيق كل البنات اخذنا ارقام ولي امرهم(وهي تكذب
    زينب:ايه خلاص خوذي ××××××××××
    المشرفه:خلاص روحي صفك
    زينب راحت
    والمشرفه طاااااايره فرحه لانها اخذت الرقم
    وزينب غريبه هذي أول مره يسوونها والله غريب ماعلي منها خلني اروح فصلي أحسن لي

    وش بيصير لزينب؟؟؟يمكن تموت بيد اخوها....
    نوره وش بيصير لها هي وعبدالله؟؟؟يناحشون يمكن لان فيه ذا الزمن كل شئ يصير.....
    عمران يقبل الوظيفه؟؟؟؟ولا ماراح تعجبه ولا طرار ويتشرط
    عبير بتتحمل حركات زوجها عمران ولا لا؟؟؟؟؟
    حسام كيف استقبال اهله؟؟
    كيف بتكون حياة رامي؟؟؟
    نشوف باقي الاحداث في الاجزاء الباقيه الاخيره
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:34 pm

    {{ التـــــــــــــــــــكـــــــــــــــمله }}
    عمران تقدم للوظيفه واستقبلوه احلى استقبال ووظفوه وظيفه راقيه ومميزه ولا كان يحلم فيها وعطوه راتب مقدم
    وفرحة عمران كانت كبيره في هالشغله والكل عرف انه متزوج بنت صاحب الشركه وزادوا احترام وخوف منه
    المدير :طال عمرك انت تختار الي تبي ولاتفكر باي شئ واي حاجه محتاجها بس عطني الوو
    عمران استغرب من المدير المرتبك قدامه:لا شكرا بس متى يبدا شغلي
    المدير:طال عمرك تقدر من اللحين(طال عمرك كنايه عن عظمه الي قدامه)
    عمران راح واستلم شغلته والشغل مريح وراتبه عالي


    نوره جالسه في الغرفه ومضربه عن الاكل والشرب علشان يوافقون اهلها انهم يزوجونها عبدالله
    العايله جالسين على الغداء
    ابو رامي:الى متى عنادة نوره
    ام رامي:لازم نداريها مانوقف في وجهها علشان ماترجع لها الصدمه مره ثانيه
    رامي:يعني نوافق لها؟؟
    ام رامي:وليه لا شوفو عبير تزوجت واحد افقر من هذا ذاك بيته معزول عن العالم وبعدين لاتنسون ان هذا ابوه صاحب اكبر المؤسسات في الرياض
    رامي اول ماسمع طاري عبير وقفت اللقمه بفمه:عطيني مويا يابتسام
    ابتسام لاحظت اخوها:طيب خذ
    ابو رامي:والله لو على جنازتي ماتتزوجه
    صراااااااااااااااااااااااااااااااااااخ من فوق راسي اخخخخ ياراسي اخ رااااااااااسي ابوووووووووووووت
    الاهل كلهم قاموا وعلى طول راحو لفوق شافوا نوره تصارخ وتجلس وتقوم وهي منهاره وشكله مرررررررررعب
    ابتسام:كذا صار لها بالملاهي
    ابو رامي يهديها :وش فيك وش صارلك
    نوره كل ما يزيد صراخها باعلى صوت ويزيد مسكها لراسها وتجر شعرها من الالام
    راحوا للمستشفى وبعد انتظار ساعتين والاهل قلقين عليها
    الدكتور:من متى عندها الانهيار
    ابو رامي:من سنتين ونص او ثلاث
    الدكتور:ودايم ينعاد عليها هذا الانهيار
    ابو رامي:مادري هاه يام رامي دايم يجيها
    ام رامي:والله اني حتى انا مادري
    الدكتور يناظر بتعجب وكانه مو مصدق الي يشوفه وتقطع حبل افكاره الصوت المرتبك الناعم الخائف ايه دايم يجيها الانهيار
    الدكتور:مو معقول ابوها وامها وماتدرون شئ مؤسف بحق وحقيقه من عذر البنت وهي يصيبها الانهيارات المتعدده الي تحولت إلى صداع الشقيقه والان تدرون وش فيها للاسف سكت الدكتور ويهز راسه بالاسف
    ابو رامي:وش فيها قل
    ام رامي:بسررررعه وش فيها
    ابتسام ماقدرت اعضامها تشيلها وجلست لانها حاسه ان اختها فيها شئ وهي خاااااااايفه
    الدكتور:فقدان بالذاكره
    رامي:وشو
    الدكتور:فـقــدان بالذاكره
    الكل ماتحمل المصيبه واكثر وحده هي ابتسام
    ابتسام لاااااااا كيف يصير لها هالمرض لااااااااااااااااا
    عرفت المشرفه رقم عمران
    المشرفه:الوووو
    عمران:اهلين مين؟؟
    المشرفه:السلام عليكم
    عمران:وعليكم السلام
    المشرفه:معاك مشرفه الثانويه الي تدرس فيها اختك زينب
    عمران بخوف:ايه وش فيه
    المشرفه:للاسف اقولك ان اختك في يوم الاحد وبتاريخ----
    عمران:بسرعه خلصيني وش فيه
    المشرفه:اختك تكلم رجال وهي طالعه من المدرسه واخذت هديه منه وسمعتها تتكلم معه وهو يتغزل فيها
    عمران وعنده مسؤلين كبار وناسي عمره:انتي كذااااابه
    المشرفه:اذا مو مصدق كيفك اللهم اني بلغت اللهم فأشهد مع السلامه
    عمران انجن ثارت ثائرته وهو في مكانه لكنه عرف يسيطر على روحه وهو يشوف المسؤلين
    رامي:يااااااارب وش هالمصايب الي تتحاذف على وحده ورا الثانيه بالبدايه زواج الي اموت فيها ومرض اختي لا مستحيل
    وابتسام حالها اردى من حال اخوها يارب انت اخذت تؤامي لاتاخذ اختي يارب ورجع لها ذاكرتها ياااااارب
    عمران راح للمدرسه من الساعه11 ونص قبل الخروج بساعه ومنجن مو معقول كيف تعرفت عليهم عن طريق صديقاتها
    يمكن بس كيف تتواصل معهم عن طريق الجوال الله ياخذك ياعبير انتي وهديتك الي بليتينا فيها
    حان الخروج طلعوا الطالبات الساعه 12 ونص وهو يحسب انهم يطلعون الساعه وحده على كلام زينب طلعت وهذا اثبت صحة
    كلام المشرفه زينب على طول طلعت لان صديقاتها غايبات وهي طفشانه لانه ماكلمها من 3 ايام الي هو سالم
    شافت سيارة اخوها فرحت
    زينب:السلااااااااااااااام بجد مشكور انك جيت بدري
    عمران ساااااااااكت الى وصل للبيت
    نزلت زينب وراحت للغرفتها بعد ماشافت اخوها متقلب المزاج محمر وجهه من العصبيه
    وراح وراها عمران للغرفتها
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:35 pm

    عبير وفوزيه في المطبخ يسوون الغداء
    عبير:شكلهم جوو
    فوزيه:اغرفه
    عبير:لا انتظري الى يغيرون ويخلصون
    عمران:قولي لي بالطيبه احسن من الغصب
    زينب بارتباك:وش اقولك
    عمران:مــيـن تكلمين
    زينب بارتباك وخوف ورعب:اكلم انا اكلم ايه اكلم صديقاتي
    يمسك شعرها بقوه ويضربها على الجدار حتى سال الدم من راسهها
    عبير وابتسام سمعوا صوت عمران العاااااااااالي وصراخ زينب وركضوا للغرفة زينب شافوها غرقانه في الدم
    عمران وهو واصل للاتش من العصبيه:اعترفي
    زينب وهي تتكلم بصعوبه من الضرب:ايه اكلم واحد اسمه سالم بس ما ما ماطلعت معه
    عبير تروح للعمران وهي تفرق يده من شعرها:حرام عليك ذبحت اختك فك شعرها
    فك شعرها وعطى عبير كف باقوى ماعنده
    زينب تناظر عمران وهي تبكي وتبي تبرر نفسها:ايه هي السبب انتي السبب لو ماجبتي لي الجوال كان ماعرفت سالم
    زاد غضب عمران وحط الحره كلها بعبير وبدا بالضرب فيها من غير رحمه ولا شفقه شكل عبير يحزن وهو يضربها
    كانها هي الي اخطت... وفوزيه تحاول تفكه وصار مثل المجنون يضرب كل الي حوله بس بزياده عبير يضربها من غير تركيز
    عبير تمت طايحه في مكانها والدم مغطي وجهها وراسها وزينب بعد نفس الشئ(كيف لو عرف انها مرسله صورتها)بيذبحها
    فوزيه تبكي لحال اختها ومرت اخوها
    عادل:يمه ووووووووووووين الغداء ماصار ذا غداء ابمووووت
    ام حسام:ووووووجع بسك اكل وبعدين اذا تبي شئ قل ليعقوب مو تقول لي
    عادل ياكل في الصاله لحاله وهو مشتااااااق بالمرره لعبير وحسام يالله انا من زمان عن حسام تقريبا لي شهر وشوي
    انا لازم اروح له اليوم
    عادل راكب سيارته شغل اغنية عبدالله رويشد الخيانه وتذكر عبير لانها تحب عبدالله رويشد كثير
    انا لازم اكلمها دق عليها
    والغرفه هادئه من جميع الاصوات ماعدا شخير عمران ويدق جوال عبير انا مين عندي بعدك ازعجه الصوت لكنه ماقام
    ودق مره ثانيه قام عمران وشاف الرقم اخوي الغالي
    عرف انه عادل ورمى الجوال وطلع لقى فوزيه عند عبير الملطخه بالدم وزينب قايمه وخف الالام الضرب لكن المسكينه
    النعومه الي ماتتحمل وضاربها ضرب فوق طاقتها
    ناظر لهم زينب نزلت راسها وراحت وفوزيه :شيل زوجتك ودها للمستشفى تراها ماصحت من ضربك لها
    عمران وهي كاسره خاااطره بالحيل بس مايبي يبين:طيب مارشيتي مويا عليها
    فوزيه:الا بس ماصحت
    عبير بصوت هادئ وبانين متقطع ويقطع القلب:لا مابي المستشفى خلاص قوميني يافوز ووديني غرفتي
    تحاول فوزيه وهي سانده يدها عليها وتحاول وطاحت فوزيه لان فوزيه نحيفه وماتقدر
    عمران:اتركيها انا ابشيلها
    عبير:لا انت مابيك
    عمران شالها وودها لمغسله وحاول يغسل فمها المجروح لكن صرختها من الالام خلته يوقف
    عبير وهي تشوف وجهها في المرايه المتشوهه من الالام وعينها الزرقاء من الضرب والا الصداع الي تحس فيه من البكاء
    عبير:وش تبي فيني مو كافي الي سويته لي من غير ذنب حرام عليك اي غلط يصير يكون السبب انا حرام وهي تبكي حرام
    عمران حزن عليها:ماكان قصدي والله انا صرت مثل المجنون يوم عرفت انها تكلم شباب انتي اذا بمكاني وش بتسوين
    عبير:ابضرب الي مالهم ذنب
    عمران حس بطعنه بقلبه من هالكلمه اخذها وودها للسرير حتى تنام فيه راح واخذ الغداء من فوزيه وحاول يوكلها
    عبير:لا مابي
    عمران:انا جوعان ومابي اكل الا اذا اكلتي
    عبير:اباكل بس توعدني انك ماتضربني
    عمران:وعد
    عبير اكلت وابتسمت:تصدق اول واحد ضربني حسام لاني رفضت اتزوجك واخر واحد قبلك بعد حسام لاني رفضت اني
    اتركك
    عمران نزلت دمعه منه وباس على راسها:انا ماستاهلك ياعبير والله ماستاهلك
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:36 pm

    الدكتور
    حسام:اخبارك ياعادل وشلونك اخبار ابوي
    عادل:والله الكل بخير وماتصدق البيت فاااضي بدونك
    -حسام:تصدق بكره ابطلع من هالمستشفى بكره
    عادل:الحمدلله ان ربي عافاك من هالمخدرات الي بليت نفسك فيه
    حسام:ياشينك اذا بتنصح تراي ماقبل النصيحه من البزران
    عادل:افا وش فيك قلبت على
    حسام يضحك مبسوط:ههههههههههههههههههههههههه
    عادل:انشالله دوم مو يوم ياخوي
    حسام:تراي امزح معك مو تصدق كلامي
    عادل:ادري هالمستشفى رباك
    حسام:وانت الصادق هالسجن رباني
    عادل:الحمدلله
    حسام:تتوقع لو اجي لابوي بكره بيرضى على
    عادل:حاول كم مره وشف اكيد بالبدايه بيرفض وبعدين اذا شافك استقمت بيرضى عليك
    حسام يتنهد:اخ بس اعرف ابوي عنيد واكثر شئ يهمه هو كلام الناس
    في المستشفى
    الدكتور:لازم البنت اذا تبون ترجع لها الذاكره ودوها للاماكن الي تحبها وعطوها كل شئ تتمناه قبل الحادثه زين
    ابو رامي:طيب اقدر اشوفها اللحين
    الدكتور:طبعا تقدر لازم تشوف الي تعرفهم حتى ترجع لها الذاكره
    ابو رامي وام رامي وابتسام دخلوا عند نوره الي جالسه على السرير وتناظر مكان وهي منسجمه فيه وتناظر له بتركيز وماتعرف أي واحد من اهلها
    ابتسام خلاص ميته بكاء وهي تشوف حال اختها كذا
    ابو رامي:انا السبب لو حققت لها اخر امنيه كان ماصار لها الي صار
    ام رامي:انا امها ولا اهتميت لحالها اهملتها اه اه وهي تبكي
    ابتسام تمسك كتف نوره وتهزه نوره نوره عرفتيني انا اختك ابتسام شوفيني
    نوره تناظر بنظرات تعجبيه!!!شعور صعب اذا بنت ماتعرف اهلها شعور مرعب
    حاولوا فيها لكن من دون جدوى
    وهم في البيت ولكل سرحان يفكر وتفكيرهم كلهم واحد هي نوره
    ابتسام:يبه انت شف ولد جارنا اذا الى الان يبيها خلاص نتم الزواج
    ام رامي:بجد انتي مو صاحيه
    ابو رامي:ايوالله مو صاحيه كيف بيوافق والبنت صارت .......(سكت ماكمل)
    ابتسام:انت يبه شف وماراح نخسر شئ الدكتور يقول سوو كل الي نفسها فيه
    ام رامي اقتعت:ايو والله خلنا نحقق امنيتها الاخيره يمكن ترجع لها الذاكره
    ابو رامي وكانه اقتنع:اشوف
    تلفون نوره دق لكن لامجيب المكلمات التي لم يرد عليها53 مكالمه
    عبدالله جن وش فيها نوره لايكون سوو فيها شئ
    حسام طلع من المستشفى بعد قضاء شهرين فيه وطلع يالله يازين الهواء والشمس والناس اشتقت للعالم اخ بس
    لو بيدي كان فجرت هالمستشفى هههههههههههه بجد انا ناكر معروف عقب ماعالجوني ابفجره ههههههههههه
    (حسام استخف يكلم روحه) بجد حرررررررريه اموت في الحريه انا
    حسام اللحين بروح للشركه ابفاجئ ابوي بس عسى مايهزئني قدام الموظفين
    راح للشركه والكل يضحك في ووجهه ويتكلم من وراه دخل مكتب ابوه
    ابو حسام وهو لابس النظاره ومنهمك يقرا المعاملات رفع راسه للي داخل من غير اذن؟؟
    شاف حسام
    ابوحسام بعصبيه:وش تبي؟؟ تبي تكمل الناقص
    حسام:يبه انا الحمدلله اتعالجت واللحين عافي متعافى
    ابوحسام بحزم:اطلع برا برا
    حسام:يبه الله يسامح عباده على الغلط ليش ماتسامح ولدك اذا غلط ليه يبه سامحني تكفى
    ابوحسام:بتطلع ولا انادي السيكورتي يجرجرك من اذنك
    حسام:يبه بطلع بس ابرجع وكل غرضي ونيتي هي رضاك
    طلع حسام ومايدري وين يروح ايه مالي اروح الا للبيت ابوي طردني من الشركه مو من البيت
    راح للبيت امه استقبلته بترحيب وسلام حار
    في وقت المغرب/////
    عبدالله شاف عبدالرحمن اخو نوره في الشارع لانه غايب
    عبدالله:اخبارك دحومي
    عبدالرحمن:انا طيب
    عبدالله:وش فيكم اليوم(يبي يجره بالكلام علشان يعرف وش فيه)
    عبدالرحمن:انا غايب لان مافيه احد يوديني والسواق امي راحت معه للمستشفى
    عبدالله:ليه وش فيه بالمستشفى
    عبدالرحمن:نوره تعبانه
    عبدالله مشى وراح عنه من غير تفكير
    عبدالرحمن وش فيه هذا بجد مجنون
    عبدالله الي خايف منه صار اخ بس وش اسوي اللحين اوووف مسكينه حبيتي نوره شكل السبب هو انا
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:36 pm

    عمران صار موظف كبير ومهم في الشغل لانه اثبت جدارته وللواسطه دور بعد
    وصار مايكلم زينب ابد وقطعها عن المدرسه الى الابد وكسر جوالها بس عقب وش ايه زين وصلت الى هنا بس وش بيسوي
    عمران اذا شاف الصور الله العالم
    عمران صارت له شله من الوظفين في الشغل وكل يوم يسهرون الى الساعه 2 الليل بس مايتاخر عن عمله لانه شاف العز من ذا العمل احتراااام
    ورااااااحه وراتب عالي
    عمران وهو داخل للبيت:السلام
    الكل:وعليكم السلام الا زينب طلعت وراحت لغرفتها الكل متكبر في هالبيت مايعرفون يتاسفون ناس فيها تخلف
    عبيروهي قايمه:ابروح اجيب لك الغداء
    فوزيه:اخبار شغلك ياخوي
    عمران:الحمدلله ماشي
    كالعاده تغدى وراح ينام ويداوم في العصر ويروح مع اصدقائه الى وحده او ثنتين في نص الليل وعبير حست بملل من حالته
    عبير مانسجمت كثير مع فوزيه لانها ماتتكلم كثير ومو راعية مكياج وسوالف الفساتين ومو ستايل
    عبير راحت لزينب:اغرف لك غداء
    زينب:اووووف مابي شئ اطلعي برا وصكي الباب
    عبير تطلع اوووف مافي احترام ابد انا ناويه ارفع الرايه البيضاء لكنها هي الله يهديها بس
    عادل وابو حسام وصلوا للبيت
    وحسام جالس يتغدى لانه ميت جووع
    عادل:حسام هنا ياهلاااااااا فيك ياخوي اخبارك ويسلم عليه بحراره مع انه امس شافه الا انهم اشتاقوا لبعض
    ابوحسام:من غير مأسمع ولا كلمه اطلع برا ولا اشوفك بذا البيت
    حسام نزل راسه وطلع
    ام حسام:حرام عليك خلاص الولد تاب (ولحقت ولدها وعطته رقم حسابها في البنك ياخذ الي يبي منه
    عادل:ييبه مايصير والله حرام عليك البيت ذا يضيع واحد ورا الثاني الاولى عبير وبعدها حسام والجاي انا
    حسام مايدري وين يروح لان الابواب كلها مسكره بوجهه مافكر الا باخته عبير يروح لها بالقصيم
    حسام جلس يومين بشقه مفروشه وبعدها سافر للقصيم بيروح لعبير لانه مشتاق لها
    حسام وصل لمطار بريده وبيروح لعبير لانه بيجلس عندها كم يوم لانه مشتاق لها
    في العصر
    عبير وهي برا جالسه على الكرسي الخشبي
    دموعها تنزل وهي حزينه طفشانه الحالها ومن اول ماتزوجت عمران ماطلعها ولا مره وهي متزوجه من ست اشهر ولا شهر عسل ولاغيره
    وهي مشتاقه لأهلها واخوانها والاسواق لانها راعيه اسواق ومطاعم مو جلسة بيت ومن زمان ماغيرت لوكها ولاصبغت
    وسوت حركات البنات إلي تعطيهم الطاقه ويحسون بالوناسه لان التغيير اهم شئ عند البنات
    عمران جاء لها:وش فيك عبير محزنه وحالتك حاله
    عبير بحزن:احس بملل وضيقة خلق انا مليت من الجلسه في البيت
    عمران بتمهزئ:ووين بالله عليك تبيني اوديك
    عبير:ودني لاي مكان احس بخنقه والله مليت من يوم ماتزوجتني ماطلعتني ولامره
    عمران:شوفي فوزيه وزينب مثلك مانتي احسن منهم
    عبير قامت معصبيه:زينب تشوف صديقاتها قبل بالمدرسه وتشوف ناس وفوزيه لاتقارني فيها
    عمران:والله اشوف صارلك موال جديد وليش ماقارنك في خواتي الاخت مو قد المقام
    عبير ودموعها تنزل وبرجاء:خواتك مو مثلي هم متعودين على جلسة البيت انا مايمر يومين الا اطلع في بيت اهلي
    عمران:هذا ببيت اهلك مو هنا تعودي على الجلسه انا ماحب البنات الكثيرررره مشاويرهم
    عبير:حرام عليك خذني لاي مكان ابي اروح لخوالي اشتقت لهم
    عمران:انا متواعد انا وخوياي(اصدقائي)
    عبير:طيب عطني يوم اكلمك فيه
    عمران:بأي موضوع؟؟
    عبير بملل:بموضوع الطلعه ابي اشم هواء لاني مليييييت
    عمران:شوفي انشالله بكره اتمشى انا وياك في ذيك الجبال جبال قرية قطن
    عبير:وشو قطن ؟؟
    عمران:اسم القريه فيها جبال كبيره ذيك تشوفينها بكره اوديك لها انشالله استاذن من العمل ونروح الصبح انا وانتي وخواتي
    عمران راح وعبير انقهرت يوم عرفت ان خواته بيروحون لان بذات زينب تدور الحبوب على الدروب(يعني مشكلجيه)
    وهي ماتبيها
    بعد صلاة العشاء طلع من المسجد ابو رامي وكان عبدالله يمشي قدامه وهو متحطم ومحزن كثير على حال نوره الي
    مايدري وش فيها ابو رامي ينادي:عبدالله
    عبدالله التفت بسرعه وكانه يبي يشوف ضالته الي ضايعه عنه من زمان شاف ابو نوره يناديه جاء له:هلا بغيتني
    (لانه سلم عليه قبل الصلاه بس ابو رامي ماقال شئ بوقتها لأنه كان ممتردد)
    ابو رامي:ايه اقولك نوره الي خطبتها مني قبل كم يوم ذكرتها هاه(وكانه ابو رامي مايدري شيقول من الصدمه الي حلت فيه)
    عبدالله:وكيف تبيني انساها اكيد اتذكرها بس وش فيها
    ابو رامي:كانت موافقه عليك وحنا رافضين وزعلت واضربت عن الاكل يومين وبعدين صار لها انهيار وصراخ وديناها للمستشفى
    قالوا انها فقدت الذاكره
    عبدالله وكانه مو مصدق:لالاااااااااااااااااااوانا السبب صح
    ابو رامي:لا اهمالي هو السبب انت اذا الى الان شاريها نملك عليها وتاخذها واذا ماتبيها اعطيك ثروتي كلها بس حاول ان
    تتخفف عنها يمكن ترجع لها الذاكره بسببك
    عبدالله:كيف مابيها انا الى الان شاريها خلاص طيب اقدر ازورها هي بالبيت ولا بالمستشفى
    ابو رامي:في المستشفى وتقدر تزورها بعد مانملك عليها
    عبدالله:طيب خلاص اللحين املك تكفى ياعمي
    ابو رامي:صار نملك اللحين
    في بيت ابو حسام
    ابو حسام:ابسافر لمصر اذا تبون تسافرون معي انا ماعندي مانع لان هالمره شغلي بسيط
    ام حسام:ياعمري ياعبير تموت في مصر لو انها معنا كان رحت معك
    عادل:طيب عادي يمه نقول لها واذا بتروح رحنا كلنا
    ام حسام:خلاص نقولها قبل مانسافر بيومين اذا تاكدنا من هالروحه
    عادل:بس يبه متى السفر
    ابو حسام:الاسبوع الجاي
    ام حسام:شفت اخر اخبار نوره واعلى عليها المسيكينه
    عادل فز واستحى يقول وش فيها
    ابو حسام:ايه عرفت الله يكون في عونها وفي عون اهلها
    عادل احترق:طيب وش فيها تراكم خوفتوني
    ام حسام:وانت وش دخلك
    عادل:مو بنت عمي وو و
    ابو حسام:ههههههههه لايكون تحبها تراها ماهي من نصيبك
    عادل جن:طيب وش فيها انا مو فاهم شئ
    ام حسام:ياطويل العمر بنت عمك فقدت الذاكره تدري ليه لان اهلها رفضوا اللي تقدم لها
    عادل:فاقده الذاكره كيف وليه ومين الي خطبها
    حسام استاجر له سياره ووصل بيت عبير وعمران وكانت عبير طفشاااااااااانه بششكل ومشتاقه للناس والعالم
    طق الباب والكل استغرب لان ماهي من عوايد احد انه يجون لهالبيت الا زملاء عمران كل خميس وجمعه
    عمران فتح الباب وشاف الفاجعه حسام مو معقول وتغيرت هيئته من مدمن الى انسان عادي
    عمران بغضب:حسام وش جايبك ووش الي ذكرك فينا
    حسام:السلام عليك
    عمران:ووووووووش تبي
    حسام:ابسلم على اختي عبير
    عمران بصوت عالي:عـبـيــر عـبـيــر
    عبير:نعم مين تشوف حسام تستانس حسام!! وبعد عناق بين اخوان مشتاقين لبعض
    عمران بنظرة استحقار:اسمع يالمدمن تراي ماراح اسوي زيك واطردك على طول لك مع اختك نص ساعه وبعدها تنقلع
    بالي مايحفضك
    عبير بعصبيه:حــسـام احترم اخوي
    عمران:اها المدمن وتفتخرين فيه انه اخوك كذا حياتكم يالاغنياء
    حسام:على كل انا ماراح اطول بالبيت بس انا جيت ابسلم على اختي و (يناظر اخته ويشوف عيونها المورمه من الضرب والعنف
    ويشوف جرح بفمها)حسام فتح فمه مو مصدق مين الي سوى كذا فيك ياعبير ويناظر عمران
    اياالخسيس تحط قوتك على حرمه بجد نذل
    عمران طلع وبصوت بعيد عالي:ترا بقى من الوقت ثلث ساعه يالــمدمـن (طبعا انحاش الخواف)
    حسام:عمران صح
    عبير:تناظر فوق وتحت مو مهم اخبارك الحمدلله على سلامتك والله طالع قمر مو زي اول اعوذ بالله
    حسام بنظرات حزن لاخته وتعاطف معها:عبير لاتسكتين له
    عبير بابتسامه مليئه بالحياه:ولا يهمك ابكسر راسه
    حسام: هههههههه ماتخلين هبالك
    عبير باسف:معليش على كلامه امسحها بوجهي
    حسام:عادي لعيونك تكرم مدينه يالغاليه
    عبير:تسلم ياخوي اخبار ابوي عسى رضى عليك
    حسام:لا للاسف وكل مره يزيد اصرار وعناده
    عبير:حاول فيه بكل الطرق وصدقني ماراح يخليك وبيرضى عليك مهما كان هذا ابوك وماراح يتخلى عنك
    عادل عرف السالفه جن انهبل لا كيف الي احبها تصير مجنونه وفاقده ذاكره لا مستحيل لا وبعد تنجن علشان عبدالله صديقي
    ولد جارهم اكيد هي تعرفه ومتصادقه معه بس كيف؟؟خابرها تخاف من الرجال وماتثق باحد يالله بنات اليوم كل شئ يصير منهم
    وطوول اليوم مقهور ومنشل تفكيره والاسئله كيف وليه ووش السبب؟؟؟؟ معقول تنتهي قصة حبنا قبل ماتبدا اخ اخ بس
    والله ماتستاهليني يانوره اي كل البنات كذا عبير كانت تحب رامي وبعد ماعلقته فيها غيرت رأيها وحبت واحد ثاني
    كأن البنات يتلذذون في تعذيب الواحد عادل كرهه حاله وكرهه كل البنات بسبة نوره
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:37 pm

    عبير تقوم:ابسوي لك قهوه
    عمران بوقاحه يناظر ساعته الي في يده ويرفع حاجب:انتهى الوقت
    عبير:عمران هذا ضيف عندك ولا نسيت العادات والتقاليد
    عمران:لاطبعا مانسيتها بس الضيوف مو المدمنين
    حسام بقهر وبعصبيه:ارتاح الله لايريحك ويوريك في خواتك انشالله انا رايح بس شف الي تسويه باختي بيصر اشد لخواتك
    وترا دعوة المظلوم مستجابه
    عمران سكت وتذكر سالفة زينب وكانه طعنه في قلبه وجدد جروحه وعذابه هالكلمه ((بس تذكر))ان السبب هي عبير وانجن
    عمران:اقولك برا قاعد تدعي مثل العجايز برا يالمدمن
    عبير تبكي من القهر وبجد قلبها ينزف منه دم كل ماعاير اخوها بالمدمن واهان كرامته ورجولته
    طلع حسام وركضت وراه عبير وودعته بدموع وبحراره وباسف وعناق تركهها حسام وهي ماتبيه يبعد كانها تبيه يجلس عندها ولا ياخذها معه
    حست بامان يوم شافته وحست بالغربه وهو يودعها وبسيارته رايح
    تترقب تترقب الى اختفت السياره وصاحبها
    وتمسح دموعها ويزيد نحيب البكاء وشهيمه وتجلس على الارض وهي تبكي وتمسك الرمال بيدها كانها تشكي لها تقوم وتروح
    عبير رجعت لعمران وهي تبكي ونص كلامها مقطع من شهقات البكاء:عجبك كذا طلع
    عمران ببرود:احسن بالي مايرده انشالله
    عبير بحقد وببكاء:بحياتي ماكرهت احد قد ماكرهتك اليوم
    عمران:وعمرك ماحبيتيني اصلا انا مو محتاج لحبك
    عبير:انا احترمت خواتك مو حبا فيهن بس احتراما لك
    عمران:وغصبن عليك تحترمينهم هذا واجبك
    عبير:وواجبك انت تطرد اخواني وتناديه بالمدمن
    عمران:انا ماكذبت وبعدين انا ضيفته نص ساعه مو زيه طردني على طول
    عبير:ومتى تحسب للوقت اصدقائك يجلسون الى اخر الليل واضيفهم انا واسوي لهم العشاء لحالي مع اني مو متعوده الا اني
    ماتضجرت علشان مابين لك ان ناقصني شئ بس انت ماتستاهل الي يداريك
    عمران بعصبيه بيمد يده يضربها وتوقفت يده فجئه لانه تذكر الوعد
    عبير بابتسامة استهزاء:اضرب ترا تبلدت احاسيسي ماصار ضربك ياثر فيني اضرب ياشجاع
    عمران وهو رايح ومعصب:خلني اروح مو ارتكب فيك جريمه
    صارت ملكة عبدالله ونوره من دون حفل ولا رقص ولا اغاني بالعكس في جو يغلبه الحزن
    عبدالله اول ماكتب عليها الكتاب طلب من ابو رامي انه يشوفها وابو رامي قال رح لها باي وقت تبي
    وخذها انت للبيت لكن ابتسام وعبدالله رفضوا لانهم يبون لها زواج قبل يعني حفله
    عبدالله راح للمستشفى وياليته ماراح شاف نوره ووجهها الذبلان من المرض ولا نظراتها الموجه لمصدر واحد مو معروف
    وفيه ممرضه قاعده توكلها
    عبدالله:لو سمحتي انتي روحي انا بوكلها
    الممرضه:حاضر
    عبدالله اخذ الصحن ويوكلها نوره نوره ماعرفتيني انا عبدالله الي جيت لك وتعرفنا على بعض بالصبح وكنتي خايفه مني
    نوره تناظر بعيد وماترد عليه وتنزل راسها وهي تناظر له وتأكل اضافرها
    عبدالله:خطبتك قبل تقريبا اسبوع واهلك رفضوا وانتي تبيني لانك تحبيني وبعد حتى انا امووت فيك
    نوره لاحياة لمن تنادي
    عبدالله راح للدكتور
    عبدالله:وش اسوي لها علشان ترجع لها الذاكره؟؟؟
    الدكتور:اذا كانت لك ذكريات انت وياها عيدها علشان تتذكر وروحو للاماكن الي تحبها
    عبدالله يفكر يوديها بيت اهلها ويعيد المشهد الي صار لاول لقاء بينهم
    حسام وهو يسوق وما يدري وين يروح كل الابواب مسكره بوجهه وتنزل دمعه ويمسحها على طول خايف على رجولته
    لاتنهز(باعتقاد الرجال اذا نزلت الدمعه تهز رجولتهم) اخخ ياعبير وين ابتسامتك وضحكتك الي ماتفارقك ووجهك الي احلى
    من القمر شوهه عمران الله يشوهه عمره يألله غصبتك كثير تتزوجينه انا السبب انا وجودي بالحياه غلط انا خراب مجتمع
    اه الله يعوضك ياعبير
    اوووووووف اللحين وين اروح مافيه احد يبيني مالي الا اروح للشرقيه اشم لي هواء بس قبل ماروح ابمر ابوي يمكن يرضى
    على يااااااااااااااااااااارب يرضى اخ مع اني متاكد انه مو راضي الا اني بشوفه
    عبدالله اخذ نوره لبيت اهلها وقال لاهلها انه بيجي لها الصبح بس مايبي يكون فيه احد بالبيت ام رامي رفضت وابتسام
    لكن مع الاقناع وافقوا لانه من مصلحة نوره بس مايدرون كيف قصة نوره وعبدالله مافيه احد يدري عنهم


    دق جوال عبدالله ابتسم
    عبدالله:ياهلا بعادل تصدق واحشني موت اخاف بعدك اموووووت
    ضحك عادل لان الاغنيه ذي اخر اغنيه عادل علم عبدالله عزفها بالأورج وبالعود:هههههههه والله حتى انا فاقدك اخبارك
    عبدالله:الحمدلله اشلونك وشلون الشله اخبارهم
    عادل:يسلمون عليك وينك لك ثلاث ايام ماشفناك
    عبدالله:والله ياعندي لك سوالف
    عادل كانه عرف:وش سوالفه وش صارلك تدري شلون تعال لمطعم
    عبدالله:اي مطعم
    عادل:مطعم كل حتى تشبع بريالين
    عبدالله يضحك:هههههههههههه تنكت انت وجهك
    عادل:سؤالك سخيف يالله تعال لمطعم النافوره انا انتظرك
    عبدالله:خلاص
    ابتسام وامها عند نوره في غرفتها
    ابتسام(تبكي):نوره نوره انا اختك ماعرفتيني انا قصرت في حقك كثيرررر اخ ياليت يرجع الزمن واعوضك الى فات اهملتك
    ام رامي:انا الي اهملتها انا امها ولا عمري شفت طلباتها وشفت وش تحتاج انا امها وبخلت عليها حتى بحناني انا حرام اكون ام ياليتني مت ولاشفت بناتي يضيعون يوم بعد يوم وتبكي
    ابتسام تحضن امها:يمه ادعي لها ولاتسوين بنفسك كذا
    عبير جالسه بكنبة غرفة نومها وجالسه تفكر ويقطع التفكير فتحة الباب المزعجه تناظر بسرعه من الي فاتح الباب
    عمران:جيبي لي عشاء
    عبير بزعل:اوووووف وتروح
    عمران قدر وضعها وماقال لها شئ
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:37 pm

    رامي محزن قاعد يفكر بوضع اخته ووش بيصير لها وصديقه سالم من وراه يهبله
    رامي:مالت عليك هبلتني
    سالم:ياخي الدنيا ماتسوى والله
    رامي:بس اختي فاقده ذاكرتها وامي واختي كبروا عشرين سنه من الهم والحزن
    سالم:اقولك قم بنتعشى
    رامي:مابي اروح
    سالم:اقول قم يالبخيل العشاء على حسابي
    رامي وهو يدري ان صديقه عنيد وماراح يخليه:يالله مادامه على حسابك بروح
    سالم:ههههههههههههههه ماقولك بخيل امش يالبخيل
    عبدالله وعادل في المقهى بعد ماخلصوا من العشاء
    عادل:وش السالفه الي كنت بتقولياها
    عبدالله:خطبت وملكت على وحده
    عادل:اكيد على وحده اجل على واحد وهو يصطنع الضحكه هه ههه هه
    عبدالله:وانت تعرفها زين يعني من قرباتك
    عادل وكانه مايدري:مين هي
    عبدالله:نوره بنت عمك عيسى
    عادل بابتسامه:والله مبروووووووك
    عبدالله:عقبالك
    عادل:طيب انت ماتدري انها مريضه اللحين
    عبدالله:وانا السبب
    عادل:كيف
    عبير وابتسام وزينب وعمران جالسين عندT.V.
    ابتسام تصب القهوه للكل
    عبير:مابي
    وتقوم عبير
    عمران:وين رايحه
    عبير تناظرباستفهام:ابشرب مويا ولا مايصير
    عمران باستسلام:الا يصير
    زينب:جيبي لي مويا من عندك
    عبير:اوووووووووف غيرت رايي مابي ماء طلعت من عيونكم شربي لهالمويا(وترجع عبير لمكانها تجلس)
    زينب:لاوالله مافيك نفع
    عبير:على الاقل انفع نفسي مو زيك
    فوزيه مستغربه:عبير وش فيك مو من طبايعك العصبيه
    عبير:والله عامل الناس بما يعاملونك انا بالبدايه توقعت انكم بتتغيرون لكن للاسف غيرتوني صديق السوء صدق يعدي
    عمران يضحك بقوه:هههههههههههههههههههههههههههه
    عبير:ترفع حاجب وتناظر بتمهزئ:وش الي يضحك
    عمران:بصراحه مو مصدق ان عبير الرقيقه الي ماتحب تزعل احد هذا كلامها اليوم وبصراحه انتي حلوه اذا عصبتي
    عبير ابتسمت:والله انك فاضي
    زينب قامت بزعل وبصوت عالي توجه الكلام لاخوها:انت معاملها زين وحنا صفر على الشمال هي لها غرفه مضبطه
    وحنا المساكين دواليبنا وأسرتنا مكسره وحالتها حاله
    عمران يقاطعها بعصبيه:انتي اخر وحده تتكلمين ياراعية سالم
    زينب:سالم هو الي كان بيطلعني من عيشة الفقر هاذي ولا معاملة الي يعاملني باحترام عكسكم كلكم انت ناسيني ولا اعرف السوق
    ولا الفساتين زي باقي البنات ولا فوزيه الي حطني تلقاني وحده بارده مالها اي تفاعل بالمجتمع ولا عبيروه الي من يوم
    ماجت وجتني المصايب معها
    عمران من غير تفكير عطاها كف على كلامها الجارح:صحيح ماتستحين وتقولين انه محترمك انتي مغفله هاذا يلعب عليك
    زينب وهي تمسك خدها:انتم الى اهملتوني كلكم مافيه احد يراقب ولا يحسب لي حساب لو ان فيه احد مهتم فيني كان ماكلمت احد
    عبير معصبه:ولا كلمه انتي بس تقارنيني فيك انا الي طول عمري مافيه احد مهتم فيني اهلي جابوا لي سايق خاص
    وفلوس وكل شئ ولو اكلم شباب يمكن ماهتموا لي لكن انا عارفه العيال ونواياهم انتي على الاقل لك اخت انا مالي احد
    وياخوفي مسوين لك مصيبه لان
    عمران يقاطعها:مصيبة وش هاه يازينب
    زينب خافت:ولاشي ولاشئ وتروح(وهي تفكر بصورتها لايكون مامسحها لايكون احد اخذها ماتدري انها صارت بكل جوال)
    عبدالله قال لعادل كل شئ صار بينه وبين نوره
    وعادل اقتنع وماعصب لانه عرف السالفه كلها وفكر كيف ياخذ له وحده مريضه تشوف الدكاتره اكثر من اهلها
    الصبـاح في بيت ابوحسام
    حسام راح لامه
    ام حسام بارتباك:اخبارك ياحسام
    حسام:الحمدلله بس وش فيك
    ام حسام:خايفه ان ابوك يرجع من الشركه ويشوفك عندي
    حسام:يعني مافيه امل يرضى على
    ام حسام:ماتوقع تعرف ابوك اهم شئ عنده هي سمعته وبعدين ترا حنا بعد كم يوم بنسافر لمصر
    حسام:متى
    ام حسام:بعد ثلاث ايام
    حسام ودع امه:خلاص يمه ابشوف ابوي لاخر مره ان رضى ولا ابيأس
    حسام راح للشركه وابوه في اجتماع
    حسام فتح باب المكتب:السلام عليكم
    ابو حسام بين الرجال:وش تبي برااااااااااااااااا لاشوفك
    حسام:يبه
    ابوحسام:تسمعني
    الرجال الي عنده:هد اعصابك يابوحسام هذا ولدك مهما صار
    ابوحسام:انا متبري منك الى يوم الدين برااااااا
    حسام وهو طالع والله مايسوى كل هذا علشاني كنت مدمن كيف لو اني مجرم ولا سفاح وش بيسوى على كلآ ابوي واعرفه
    والله مايرضي على لان اهم ماعنده سمعته وكلام الناس
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:38 pm

    البيت فاضي ماعدا من اثنين نوره وعبدالله
    عبدالله اخذ نوره لغرفة السبورت وخلاها واقفه وحط نفس الاغنيه الي هي حاطتها ولبس عبدالله نفس لبسه ذاك اليوم
    ووقف بجنب الباب نفس الوقفه ونفس حركته ونفس نظراته لها
    نوره تحركت ومسكت راسها
    طار فرح عبدالله وقال نفس كلامه:انا اسف مو قصدي هاذا رقم تلفوني علشان اقولك انا جاي ليه
    لكن هالمره ماسوت شئ نوره وظلت ساااااكته وهادئه في مكانها
    عبير سوت الفطور لعمران ولا كانهم متزاعلين تراضوا بطريقة عمران الدبلوماسيه ماراح يراضيها بس كلمها
    وقال جيبي وجيبي وسوي وضبطي
    يعني ماتاسف بس عبير عادي عندها نست الموضوع كالعاده
    عبير تكلم حسام برا البيت وهي جالسه على الكرسي الخشبي
    عبير:ياهلااااااااااا باخوي الشايب
    حسام:ههههههههه مره وحده شايب طيب اخبارك ياختي الصغيره
    عبير:الحمدلله هاه بشر ابوي رضى عليك
    حسام:لا ولا راح يرضى فاتك طردته لي قدام الله وخلقه
    عبير:معليش كل بدايه بتكون صعبه
    حسام:واخبار زوجك معك مأذيك صح
    عبير:لا والله سمن على عسل بس لاتشيل هم احد انت اللحين وين بتروح
    حسام:ابسافر للشرقيه
    عبير:ليش؟؟
    حسام:اولا لان مافيه احد يبيني ثانيا بغير جو
    عمران ينادي عبير
    عبير:انتظر حسام
    حسام:خلاص مع السلامه انا ماعندي سواليف واذا احتجتي شئ انا في الخدمه
    عبير:ماتقصر ياخوي يالله باي
    عبير:ناديتني نعم
    عمران:ساعه وانا اناديك مين كنت تكلمين(عمران صار يشك بالكل بعد اخته)
    عبير:اكلم حسام اخوي
    عمران:تراي بكره ابسافر حائل
    عبير دق قلبها بقوه:تكفى لا لاتسافر
    عمران:وش فيك اول مره اسافر!!!
    عبير:الله يخليك لاتروح كلش ولا هالسفره انا مو مرتاحه لها
    عمران يداريها:طيب ليه
    عبير:مادري بس مو مطمنه من هالسفره الله يخليك لاتروح
    عمران:خلاص انا بروح للشغل واشوف اذا جيت
    عبير:مع السلامه
    عمران:باي بس ماقلتي لي وش بتسوين اللحين
    عبير:يمكن انام من الطفش
    عمران:ليه انتي دائم طفشانه
    عبير:انت اجلس بالبيت شهر لاتطلع ولاتروح لأي مكان وش بتسوي
    عمران:ابموووووووووووووت
    عبير:طيب انا لي اكثر من 6 اشهر ماشفت الا اخوي حسام وانت طردته
    عمران:طيب تبين تروحين لاهلك
    عبيربفرحه:والله!!!!!!!!!!!! مشكوووووووور حياتي
    عمران:خلاص انشالله تروحين لهم بعد ماجي من حائل
    عبير:لا حائل لا ماتروح لو على موتي
    عمران بعصبيه:مانتي ملاحظه اني معطيك وجه اليوم(ويروح للسيارته
    عبير تروح وراه:وش فيك زعلت
    ركب السياره ومشى بسرعه
    حسام وصل للشرقيه وراح لرسيبشن الفندق الي دائم هو واصدقائه يروحون له وفجئه لقى سامي صديق السوء الي علمه
    على ادمان المخدرات بكل انواعه والهيروين ولابر والشم وانواع جديده مهلكه
    سامي شاف حسام وشاف الخير معاه:حسااااااام ياهلا والله اخبارك
    حسام ابتسم مهما كان صديقه:ياهلاااااا اخبارك شلونك
    سامي:وين اختفيت دقيت على جوالك مليون مره وينك
    حسام:كنت بمستشفى الامل
    سامي:تعالجت؟(وهو يدري عن علاجه بس زعل تعرفون صديق السوء مايتمنى الخير لأحد
    حسام:ايه الحمدلله
    سامي:خساره عاد فيه نوع جديد ينسيك هموم الدنيا كلها
    حسام:لا الله يخليك لاوالله يزيدك هموم مع الدنيا انصحك اتركه
    سامي:هههههه طيب اللحين انت وين بتروح
    حسام:ابجلس هنا كم يوم اغير جو واشم هواء
    سامي:عسى جوازك معك
    حسام:الا معي بس ليه بتروحون للبحرين صح
    سامي:امووووووووت في الذكي انت تروح معنا هاه
    حسام:تعرفني احب البحرين واحب اهلها لكني مابي اروح معك
    سامي بنظرات خبث:ليييييييييييييه؟؟؟ماتبيني؟؟
    حسام:لامو قصة كذا لانك!!!!! ولا خلاص اشوف اشوف
    سامي:على كلآ انت حجزت لك بالفندق ذا شي غرفه جناح
    حسام:لا ماحجزت لي شي اللحين بحجز
    سامي:على الطلاق ان ماتحجز لك شي انت معي انا والشله
    حسام:بس
    سامي:لابس ولا شئ مافيه يعني مافيه
    حسام:خلاص اروح معك وامري لله
    ريان وعبدالرحمن يلعبون كوره في الصاله ونوره تناظر مكان متشتت وضايع ام رامي:العبوا بالحوش
    وتروح ام رامي للمطبخ تشيل العشاء الي وكلته بنتها نوره
    عبدالرحمن يضرب بقوه نوره على راسها
    نوره تحركت صارخت بقوه راااااااااااااااااااسي اخ ياراسي
    ام رامي سمعت الصراخ وطاح من يدها الصحن وتركض للصوت وابتسام نفس الشئ نزلت من فوق بسرررعه
    وشالوا نوره وراحوا للمستشفى
    ابتسام:بشر يالدكتور
    الدكتور:رجعت لها الذاكره بسبب هالكوره لانها ضربت فجئئه على راسها ومن غير اي مقدمات لكن نوره بيكون تركيزها
    خفيف يعني ماتفهم بسرعه واحتمال يرجع لها فقدان الذاكره مره ثانيه بس احذروا وانتبهوا لها ولا تسببون اي ضغوطات لها
    ام رامي وابتسام طااااااااااااايرين من الفرحه راحوا لها على طول وعرفتهم
    عمران يطيح من جبل عالي وتحاول عبير تمسكه وكل مره يبعد ويبعد وتحاول عبير تمسكه واصدقائه حوله يضحكون على عمران
    بعدين عبير تجره بكل قوه عندها وتطلعه ويسقطون اصدقائه كلهم من الجبل العاااااااالي ويضمها باقوى ماعنده واصدقائه غرقانين بالدم والنزيف
    صرخه بسيطه اخ بسم الله اعوذبالله من الشيطان الرجيم يمسكها من كتفها عمران:وش فيك بسم الله عليك
    عبير تبكي وتغطي وجهها بيدينها:شفت كابوس كابوس مرعب
    عمران:اقري المعوذات وانشالله مايصير لك شئ
    عبير تقوم من مكانها وتبكي بقوه في اخر الغرفه على الكنبه المائله عمران يجي لها
    عمران:وش فيك عبير كله حلم
    عبير:لا احلامي كلها تصدق اقولك شفتك انت راي
    عمران يقاطعها:لاتكملين حتى مايتحقق الحلم
    عبير:تكفى لاتسافر الله يخليك لاتروح
    عمران:طيب ليه؟؟
    عبير:انا خايفه
    عمران:من وشو
    عبير:من الفراااااااااااااق
    عمران:اي فراق الله يهديك بس اللحين السفر صار فراق
    عبير:طيب انت بتروح ليه
    عمران:ابروح اغير جو اشم هواء
    عبير:طيب اروح انا وياك للجنوب ونشم هواء مع بعض
    عمران:انتي ليش عنيده ابسافر يعني بسافر
    عبير تترجاه:احرمني من اي شئ سو الي تبي الا هالسفره تكفى لا
    عمران:اوووووووووووف غثيثه ابنام تراك ازعجتيني
    عبير تبكي على الكنبه تبكي بقوه
    عمران عصب منها لبكاها الغير مقنع:انتي وش فيك ازعجتيني
    وراح للكنبه عندها جلس:تكلمي وش فيك ولا مشتهيه البكاء اليوم
    شاف مافيه رد غمض عيونه وسند يده على راسه
    عبير نامت في حضنه :الله يخليك طيعني لو مره خل لوجودي معنى لحياتك حط لكلمتي تقدير لو مره تكفى
    عمران طوق ذراعه لعبير صحيح ماقتنع بكلامها لكنه حب يرضيها:خلاص ماراح اسافر علشانك واللحين اكلم زملائي واعتذر لهم
    عبير قامت بفرحه:مشكوووووووووووور حياتي الله يخليك لي يااااااارب
    عمران كلم صديقه خالد وهو حاط المايك يسمع عبير علشان يرضيها
    عمران:الووووو
    خالد:يامرحبا والله
    عمران:اخبارك مع الشله صح
    خالد:كلهم عندي وليد واحمد ونايف
    عمران:طيب حط سبيكر
    خالد:حطيته
    عمران:اخباركم شباب
    الكل:طيبين (والتعليقات)اليوم شايفنا ويقول اخباركم ههههههههههههههه
    عمران:بلا تعليق اقووووول تراي ماراح اسافر معكم
    الكل بصوت عالي وانفعال:ليـــــه
    عمران بادب:زوجتي رفضت
    عبير تضحك عليه وتضربه على بطنه بخفيف
    اصدقائه ميتين ضحك عليه خالد:بجد والله
    عمران:ايو والله
    ويزيدون ضحك
    خالد:بكره بنقول اين حقوق الرجال هههههههههههههههههههه
    عمران بعد مااغلق الخط عبير:قل لاصدقائك لايسافرون
    عمران عصب:عبيرووووووووه تراي عطيتك وجه
    عبير:اهم شئ بالدنيا عندي انت وبس الله لايحرمني منك
    عمران:ولامنك ياقلبي
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:38 pm

    سامي يوريه حبوب مخدرات يبي يغريه لان سامي فاقد فلوس حسام الي تغطي على المدمنين كلهم:ماتبي
    حسام:الله لايقوله بس ابعده عني وفكنا زين
    معاذ:والله انك بزر منت رجال جربلك هذا النوع بس
    حسام بعصبيه:قلت لك مابي يعني مابي
    عبير فرحانه ان زوجها وافق لطلبها واحرم نفسه من السفر علشانها واشتاقت لابتسام ونوره وناويه تتدق عليهم
    ام رامي بفرحه:الوووووووووو ابو رامي تعال بسررررعه في المستشفى
    ابو رامي:وش فيه وش صاير
    ام رامي:رجعت الذاكره لنوره رجعت
    ابو رامي:والله
    ام رامي:خذها حتى تصدق
    نوره بتردد:الووه
    ابو رامي:هلا ببنتي نوره(وهو يقوم من مكتبه بغير شعور ويمشي علشان يروح لبنته)
    نوره:يبه انا طبت
    ابو رامي:الحمدلله على سلامتك انا اللحين جاي
    ابو رامي يقول للسايق امش بسرعه والسايق يمشي بسرعه جنونيه الى وصلوا للمستشفى
    ويركض الاب للقسم الى فيه نوره وشافها وارتسمت على الاب الحنون ابتسامه وراح لها وبعد عناق بين الاب وبنته واسف
    ابو رامي:يانوره انتي اللحين بذمة عبدالله الي تبينه
    نوره مو مصدقه:والله (وترمي نفسها بحضن مشكووور يبه الله يخليك لنا)
    وابتسام تناظر اختها ومو مصدقه الي يصير من فرحتها وامها بعد مستانسه حيييييييييييييل
    العصر//
    عمران :والله فاتتك الااغاني إلي غنيتها ياعبير
    عبير:بجد انت تغني
    عمران:ليه وفيه احد مايعرف يغني بهالوقت
    عبير:وتعزف بالعود ولا الاورج
    عمران:بكل انواع الموسيقى
    عبير مو مصدقه من الفرحه:هذا اخر شئ اتوقعه مو معقوله طيب ليه ماعمرك سمعتني اغنيه
    عمران:انشالله اسمعك العود في السياره بعدين اسمعك
    يدق جوال عبير
    عبير:عن اذنك حبيبي
    عبير:هلاااااااا يمه اخبارك
    ام حسام:الحمدلله وينك لاحس ولا خبر من يوم ماتزوجتي مازرتينا
    عبير بقلبها الي يشوفني كل يوم رايحه ماتدري ان اخر مكان الشاليهات مع اهلها:والله ادري يمه ان لك حق بس وش اسوي
    ام حسام:المهم ترانا بنسافر مصر بعد يومين او ثلاث ايام تروحين معنا
    عبير:والله مادري يمه اذا وافق عمران اسافر
    ام حسام باستحقار:عشتوا حتى هذا صار له راي
    عبير:يــــــمــاه
    م حسام: سكتنا خلاص المهم ترانا ننتظرك
    عبير:انشالله يمه مع السلامه
    عمران:امك صح
    عبيروهي مكسور خاطرها:ايه
    عمران:طيب وش فيك محزنه
    عبير:بصراحه بيسافرون مصر وقالوا لي اسافر معهم
    عمران:لااااااااا
    عبير بحزن:ليه؟
    عمران:مو انتي منعتيني من حائل انا امنعك من مصر
    عبير:انا منعتك لان احساسي بيصير شئ مو زين
    عمران:امممممممم حتى انا احس بيصير لك شئ مو زين
    عبير فاقده الامل:خلاااااااااص مع اني واصله حدي من الطفش والملل والشوق لأهلي الا اني بطيع زوجي المطيع الي ضحى بزملائه علشاني
    عمران مبتسم:اموووووووووووت انا في المطيعه


    سامي بعد مافقد امل ان حسام يرجع للمخدرات فكر فكره جنونيه فكر يحط بودرة المخدرات في الشاي حتى يدمنه
    وبعدها يغرق بالفلوس:ياحسام ابسوي لك شاي مافيه مثله بالوجود
    حسام وهو يلعب كيرم مع اصدقائه:وش معنى حسام
    سامي تفشل:وش دعوه الشباب كلهم بيدهم الي يسليهم الا انت قلت ابتصدق عليك بشاي
    حسام:ايه تكفى خلنا على الشاي وبس ترا الي شفته مو بهين ياشباب انصحكم بمستشفى الامل والله رهيييييييب
    احمد وعيونه حمراء وكلامه مايل من الوسكي إلي بيده:اقول العب وانت ساكت
    يدق جوال عمران
    عمران:ياهلااااا بخالد
    الطرف الثاني:الو السلام عليكم
    عمران:وعليكم السلام مين
    الطرف الثاني:مستشفى رياض الخبراء
    عمران:ليه وش فيه
    الطرف الثاني:بصراحه شفنا رقمك مع خالد
    عمران يقاطعه:طيب وش صار
    الطرف الثاني:صار حادث لهم اتمنى انك تجي في مستشفى رياض الخبراء
    عمران اغلق الخط وركب سيارته طياري يعني بسررررررررعه
    عبير تجي معها القهوه وش فيه هذا وين راح مو اللحين يبي شاي اووووووووووووف منه بس
    عبدالله يدق جواله وهو نايم
    نوره:الووو
    عبدالله:مين؟؟
    نوره:انا انا ماعرفتني
    عبدالله:تراي مو رايق لمغازلك مين انتي وراي نوم
    نوره:نوره انا نوره
    عبدالله قام وهو واقف بسرير من الفجئه والفرحه ويدعك عيونه لأنه مو مصدق:نوره بجد انتي وين ابجي لك اللحين طيب هذا مين رقمه
    نوره:هههههههه انا في المستشفى وهذا رقم ابتسام اختي
    عبدالله:انا جاي باي
    نوره ههههههه ياحليله فرحان بالحيل
    رامي جالس عند نوره وهو طاااااااااير من الفرحه علشانها
    رامي:والله مبروووووك ياحلى اخت على ملكتك وشفائك الحمدلله
    ابتسام:اللحين صارت احلى اخت ووين راحوا بعض الناس ولا في الارشيف
    نوره تحاول تركز لان مو كلمه تفهمها:تكلميني ابتسام
    ابتسام:لا اقول وش رايك نخطب لرامي ونفتك منه
    نوره:فكره حلوه ونبي ذيك شسمها ايه بدريه
    رامي:خلاص يمه اخطبيها لي هالبنت تراهم جننوني عليها وابي انسى عبيرووووووووه
    يدق جوال ابتسام المتصله عبير
    ابتسام:هههههههههههه الذيب عند طاريه
    عبير:وش تتكلمون عني فيه
    ابتسام ناظرت اخوها الي من يوم ماسمع اسمها طلع:هاه ولا شئ بس وينك يالقاطعه
    عبير:والله معليش انا قطعت بالعالم كلهم بجد من قال ان الزواج يشغل
    ابتسام:هههههه هذا وماجالك عيال
    عبير:ههههههههه بس اخبار نوره
    ابتسام:والله اللحين الي تشافت من مرضها
    عبير خافت:أي مرض؟؟؟؟؟
    قالت لها السالفه كلها
    عمران يمشي في المستشفى ومن غير شماغ ولابس لبس النوم وشكله مبهذل وحالته حاله
    وصل للطوارئ
    عمران:لو سمحت ابسالك عن 3 شباب واحد احمد والثاني خالد والثالث نايف
    الدكتور منزل راسه:البقيه في حياتك الله يرحمه في لحظه الحادث ماتوا كلهم
    عمران يناظر مو مصدق يجلس لان اعضامه ماقدرت تشيله يبكي يبكي بقوه بعد لاكيف امس معي لا الفجر يضحكون بالتلفون
    كيف يموتون يحاول يشيله الدكتور:رح للبيت وادع لهم بالرحمه
    عمران:ابي اشوفهم قبل
    الدكتور:خلاص يالله تعرف عليهم
    عمران يروح ويفتح الشرشف الابيض الي غطى اعز صديق له خالد ويبكي منهاااااااااااااار
    الدكتور يهديه وبيطلعه لكنه رفض يبي يشوف الباقين شاف كل واحد وطلع وهو منهار
    راح للسياره ويمشي وهو يبكي يتذكر كيف جلسوا وضحكوا وطريقة موتتهم البشعه وكيف لو هو معهم
    عبدالله وصل لنوره واهلها كلهم راحوا لانهم عارفين ان عبدالله جاء الا رامي ماراح مو معقول يخلي اخته الحالها
    عبدالله يفتح الباب بقوه وهو مقطع حلقه من الضحك والفرحه راح على طول لنوره:نوره عرفتيني
    نوره تهز راسها بالايجاب:وكيف ماعرفك
    عبدالله:انا بحلم اكيد بحلم واحلى حلم بعد
    نوره بغير تركيز:وش تقول مادري وش تقول
    رامي:احم احم الظاهر انك نسيتنا
    عبدالله يلتفت بسرعه متفاجئ ان فيه احد لانه ماناظر الا نوره قام عبدالله بسرعه من فوق السرير بجنب نوره:اسف والله مانتبهت
    رامي:ههههههههههههههه
    حسام قام من النوم اخ ياراسي راسي وش فيه وش بلاه ياسامي سم براسك انشالله وش سويت لي راسي بينفجر
    سامي قام من النوم بتثاقل واستانس من صداعه:خذ هذي الحبه وبيروح الصداع
    حسام:ابي بندول
    سامي:ماينفع الا ذي
    حسام:اخخخخخ راسي الله لايوفقك انت وش سويت فيني اروح للصيدليه اجيب بندول احسن من مقابلك
    سامي:يغني بينه وبين روحه مردك مردك لي
    فوزيه:ماودك تساعديني في المطبخ
    زينب:لااااااااااااااااااا قولي للي ماتتسمى عبيروووووووه
    عبير تدخل:ومادامي مانسمى ليش قلتي عبيروه
    زينب عصبت:قاعده تجسسين علينا يالعقيم
    عبير:عقيم!!!1
    زينب:ايه عقيم لك 7 اشهر متزوجه ولا حملتي بكره بخلي اخوي يتزوج عليك يالعقيم
    عبير زادت عصبيتها:زوجي نفسك قبل يالعاااااااانس
    فوزيه:عبير زينب اسكتواااااااااااا
    يفتح الباب بتحطيم ومنزل راسه وعيونه حمراء من الدموع عبير سمعت الباب انفتح راحت تبي تهاوشه ليه طلب القهوه وراح وخلاها
    عبير:عمران وين كنت
    عمران جالس على الكنبه وحاط يده على رأسه بشكل واحد مهموم
    عبير خافت عليه:وش فيك وش صارلك
    عمران ينفجر بالبكاء:ياليتني طعتك ياليتني منعتهم
    عبير:مين مين لاتبيكي تراي ماتحمل دموعك(وهي تبكي لانها ماتتحمل)
    عمران:صار لهم حادث طاحوا من كوبري وصار لهم حادث شنيع ماتوا كلهم بلحظتها
    عبير وهي تضمه:الحمدلله انك مانت معهم الحمدلله شكرا يارب الحمدلله انك طعتني
    عمران:ياليتني مت معهم
    عبير تقوم مو مصدقه:استغفر ربك وش ذا الكلام بدال ماتحمد ربك تعترض على قضائه افرض انك رحت معهم انا بعدك وين اروح
    عمران:عندك اهلك
    عبير:انت اهلي ودنيتي كلها وخواتك مين يبقى عندهم لاخال ولاعم صل لك ركعتين واشكر ربي انه انقذك
    عمران راح يتوضاء ويصلي وشكر ربه كثيرررررررررر وراح ينام كيف بيقدر ينام وهو اليوم اول مره يشوف اموات
    يتخيل انه معهم وش بيصير حال خواته هم ضاعوا وهم بين يديه كيف لو انه مو عندهم وكيف حال عبير الي تغليه ونام وهو يفكر
    عبير غطت عمران بالبطانيه وراحت تنام وهي فرحانه انه ماسافر معهم وخايفه من احساسها الصادق
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:39 pm

    حسام اخخخخخخ ياراسي ابمووووووووت اكلت 4 حبوب بندول مافاد
    سامي:اذا تبي ترا الحبوب فوق التلفزيون
    حسام:انت اكلتني شئ في هالمخدر
    سامي:لا يمكن معاذ قبل مايسافر حط لك شئ
    حسام استسلم واخذ له حبه وحده وشوي شوي هدا رأسه ونااااااااام
    ابتسام :تراي خطبت البنت اليوم ووافقت
    رامي:وليه خطبتيها ووين
    ابتسام:خطبتها لانك انت طلبت مني ووين في البنك هي تشتغل بنفس القسم الي اشتغل فيه شغل مؤقت بواسطتي طبعا حتى اعرف طبايعها زييين
    رامي:واهلي يدرون
    ابتسام:ايه ووافقوا بعد
    رامي:طيب ابي اشوفها
    ابتسام:خلاص اليوم تخطبونها رسمي وتطلب انك تشوفها
    رامي:وابوي
    ابتسام:انا اتفقت مع ابوي وخلااااص لاتفكر الا بروحك
    ام حسام وابو حسام استعدوا للسفره الي بتكون بكره وعادل بيتاخر يوم لانه مالقى حجز بالطياره له
    عمران قام من النوم بعد صلاة العصر بتثاقل وهو قاعد يفكر بفراشه يالله لو عبير مامنعتني كان اللحين انا من عداد الموتى
    والبيت هذا مليان كآبه اووووووووف طيب عبير وش دراها يالتني قلت لاصدقائي مايسافرون اوف استغفر الله العظيم
    عمران يقرا رسايل خالد اخر رساله هذي
    انا مسافر اليوم""
    وماظن بعد ارجع او نلتقي!!
    سامحني""
    اذا:غلطت في حقك
    واذ"في يوم زعلتك او سببت لك اي ضيقه او الم
    او جرح ارجوك
    سامحني
    وخل 1427 تنفعك
    المرسل 1426
    يبكي عمران على صديق عمره ويبوس جواله
    عبير تجي ومعها الغداء:زين قمت ناويه اقومك
    عمران:مالي نفس مابي شئ
    عبير:اقووووول كل ولا مالي خاطر عندك
    عمران:لو لا الله ثم انتي كان انا ميت مع خوياي
    عبير:الحمدلله الي نجاك
    عمران:كيف عرفتي انتي عندك الحاسه السادسه انا اول مره اعترف بهالحاسه
    عبير:انا ماضيعني الا قو احساسي
    عمران وتدمع عيونه:ياليتني سمعت كلامك ومنعتهم
    عبير:قدر الله وماشاء فعل
    رامي خطب البنت وبيشوفها النظره الشرعيه
    جت له وجسمها خيالي طويله ومو سمينه اونحيفه وشعرها عسلي على اشقر طبيعي مو صبغات وعيونها عسليه وجمالها
    طبيعي لامكياج ولا مساحيق جذابه واحلى من عبير بعد تجنن قممممممر
    رامي يناظر لها باعجاب:مبروك بدريه
    بدريه منزله راسها:الله يبارك فيك خلاص
    رامي:وشو الي خلاص
    بدريه:يعني موافق على
    رامي:اكيــــد موافق كل هالجمال والرقه ومااوافق
    رامي طلع وهو مستانس بجد انا ماعندي سالفه يوم حبيت عبيروه يمكن لاني ماشوف من البنات الا هي يالله بدريه ولاغيرها
    ابو رامي:وش رايك فيها يارامي
    رامي:بصراحه عجتني يبه
    ابورامي:يالله شد حيلك انشالله قررررريب زواجك والملكه الاسبوع الجاي
    رامي:الله يطول بعمرك يبه
    ابو رامي:انشالله بكره بنسوي لنوره حفلة سلامتها
    عمران حس بتانيب ضمير من ناحية عبير وحس بانانيته معها:انا لازم اعوضها
    عمران جالس يفكر يتذكر اصدقائه ومو مستوعب انهم يروحون في يوم ولليله طيب الاسبوع الماضي انا معهم نسولف ونضحك واللحين اموات
    آآآآآآه ه يادنيا مره تضحكينا ومره تبكينا
    يدق جوال عمران
    عمران:الوو
    (((محمود زميله اخذ عمران منه مية الف ريال ايام زواجه علشان مهر وتكاليف زواجه هو وعبير))
    محمود:السلام عليكم
    عمران:وعليكم السلام
    محمود:كيف الحال عمران
    عمران:الحمدلله بس السموحه ماعرفتك
    محمود:انا محمود
    عمران:هلاااااااا شلونك
    محمود:والله الحمدلله
    عمران:اخبارك لي مده ماسمعت صوتك وش الي ذكرك فيني
    محمود: لاني محتاج فلوس
    عمران:والله اذا كان عندي ماقصرت معك وبعدين شايفني بنك
    محمود:ابي مية وخمسين الف
    عمران:بس والله ماعندي الا عشر الاف برصيدي
    محمود:اسمع مثل مانا دبرت لك ايام زواجك تجيبلي الخميس الجاي
    عمران بعصبيه:انت ماتفهم قلت لك ماعندي
    محمود عصب:اسمع والله لو ماتجيب الفلوس الي تسلفتها مني والله لجيب الشرطه لحد بيتك ناس ماتفهم الا بالقوه(ويغلق الخط)
    عمران:اووووووووووووووووف المصايب تجي مره وحده
    عبير وهي داخله ومبتسمه ومعها عصير:وش مصايبه بعد يابو الكوارث كلها
    عمران عصب:تراي مو ناقصك انتي ياثانيه كل المصايب جايه من وراك
    عبير:اتحداك تقول مصيبه جايه من وراي
    عمران مايحب احد يتحداه:المصيبه الاولى انك انتي ساحره وكاهنه ولا وقفتي خوياي عن سفرهم وماتوا
    عبير مبتسمه:لانهم مايهموني الي يهمني انت وبس
    عمران:يعني بجد انتي ساحره
    عبير بوثوق:اها انا ساحره (تخوفه) اومممممممممم اه بع بع هاهاهاه
    عمران:بلا استهبال
    عبير ميته ضحك ههههههههههههههههههههههههههههههههههه
    عمران:تراي ماضحك لك
    عبير تتعدل:احم طيب والمصيبه الثانيه
    عمران:بيسجنوني والسبب انتي
    عبير:اها وش سرقت مني
    عمران:انا اسرق؟؟؟ومنك بعد؟؟
    عبير:ايه سرقت عقلي وقلبي وروحي
    عمران:اووو تراي مو فاضي لاستهبالك انا اول مره اشوف بنت تغازل واحد
    عبير:يعني تشوف بنات وتعرفهم بعد اها انا اجل زعلانه
    عمران:تراي اتكلم جد
    عبير:وشو الي جده وخاله انت مره ساحره ومره كاهنه ومره ابدخلك السجن بصرااااااحه مو فاهمه شئ لذالك اشرب عصيرك وانت ساكت
    عمران كان بينفجر ضحك من طريقة كلامها واسلوبها لكن بين لها العكس كالعاده:هاي مو انتي الي تسكتين
    عبير:امزح معك وش فيك صاير اليوم جاااااااااااااد
    عمران:تشوفين كثرة مصايبي وتضحكين
    عبير:اووووووووووه خلاص ماراح اضحك بس تكلم جد مو سحره وكهنه وسجون
    عمران:انا اقولك السالفه بالتفصيل الممل
    نوره تحسنت حالها وصارت تفهم افضل من قبل وهي مريضه طبعا" وكل يوم قصدي كل ساعه يدق عليها عبدالله
    وحددوا زواجهم بعد شهر ونوره وافقت من غير اعتراض لانها خايفه اهلها يغيرون رايهم تجهزت بمساعدت ابتسام الى كانت مثال الاخت
    رامي من يوم ماشاف بدريه نسى عبير واهلها وحبه القديم لها
    ابتسام:الف مبرووووووووووووك ياعريس
    رامي:تراها ملكه بس
    ابتسام:آآآآآآآآه من متى وانا انتظرك تتزوج وانت مو راضي
    رامي:تصدقين امنيتي اشوف الي في بالي
    نوره:ومين هي الي في بالك
    ابتسام انقهرت لانها متاكده انها عبير
    رامي:اتمنى اشوف الي يقول الحب الاول هو الحب الحقيقي
    ابتسام:طيب وش تبي فيه
    رامي:ابكسر راسه لان ماعنده سالفه
    نوره تغني:حبيبك الاول لايغرك التاني
    يضحكون لانهم فرحانين لنوره اكثر من ملكة رامي
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:39 pm

    حسام:حسبي الله عليك ياسامي بليتني فيه مره ثانيه
    سامي:وش دعوه بس بدال ماتشكرني
    حسام بغبن وقهر:الـلـه لايشكر فضلك
    سامي:اقولك اسمع وبلا ادعية هالحريم اذا تبي حبوب ترا كل شئ بحسابه ماني فاضي أكد (اكد يعني اصرف)على خلق الله
    عادل كل ماحاول ينساها يتحلم فيها ولا يشوف طيفها كل مايحاول يكرهها يتعلق فيها بزياده
    في الساعه10 ليلا جت بدريه عند رامي علشانه ملك عليها
    بدريه:السلام عليكم(بدريه اعجوبه جمالها و ذكيه بس تحب تستغبي علشان تحرق اعصاب الي قدامها صبوره مطيعه مالها اخوان ولاخوات
    امها متوفيه وابوها شايب وهي فقيره وفيها شوي دين)
    رامي ينظر لهالملاك الي جايه له مو مصدق ان فيه بنت على الكوره الارضيه بجمالها:ياهلا بالغلا كله
    بدريه ابتسمت:ملكنا بسرعه
    رامي بمزح:وزواجنا الخميس الجاي
    بدريه:لا بدري خلها الشهر الجاي
    رامي مو مصدق روحه:والله
    بدريه :غريبه ليه فرحان قبل شوي تقول الاسبوع الجاي واللحين فرحت لاني قلت الشهر الجاي
    رامي:لاني كنت امزح انتي ليه تصدقين بسررعه تراي ماحب البنت المغفله
    بدريه ابتسمت:خلاص ماراح اصدق احد ابد
    رامي مبتسم:ايه كذا تعجبني البنت الذكيه ابدق عليك اليوم
    بدريه:لا ماصدق
    رامي:وش الي ماتصدقين
    بدريه:مو انت قلت لي لاتصدقين احد
    رامي استغرب من غبائها:لا ياحبيتي انا صدقيني يآآآآآآآآآلله انا كيف افهمك
    بدريه تناظر باستعجاب:مافهمت شئ
    رامي معصب قام وهو مو في شعوره:بجد الحلو مايكمل
    بدريه تنفجر بالضحك:ههههههههههههههههههههههههه هذي فهمتها وش رايك فيني
    رامي:يالله ضحكتك تجنن بس تكفين لاتتكلمين لاني بكرهك في يوم ولليله
    بدريه سوت نفسها محزنه ومنزله راسهها
    رامي:انا اسف بجد ماتوقعت انك حساسه للدرجه
    بدريه:ههههههههههههههههه استهبل عليك
    رامي:مو زعلانه على كلامي
    بدريه:وش قلت يزعل
    رامي:الي قبل شوي
    بدريه:كيف ازعل وانا مادري وش تقول
    رامي:قصي يدي كانك عربيه اكيد هنديه ماتفهمين شئ ابد الله يعيني عليك حمار
    بدريه تلعب باضافيرها وتناظر له بعيوينها العسليه ببرئه
    عبير:بجد والله
    عمران:شفتي شلون قهر المصايب تجي مره وحده
    عبير بفرحه:لامصايب ولا شئ هالمشكله ذي بذات خلها على
    عمران:لااااااااا الا اهلك لاتفكرين فيهم انشالله لو يعدموني
    عبير:لانشالله مايعدمونك ولاشئ
    عمران:اجل شلون
    عبير:انا من يوم ماتزجتك لاطلعت ولا تمشيت ولحتى رحت للسوق
    عمران:طيب وش دخل ذا بذا
    عبير:اسمع تجيك السالفه انا رصيدي ملياااان في البنك واي شئ تحتاجه لايردك شئ
    عمران:فلوسك لك مابي منك شئ
    عبير:بجد ماعندك سالفه مو انا وانت واحد وانا اذا احتجت شئ ابنسى الدنيا كلها واهلي وألجاء لك
    عمران:انتي حرمه وانا رجال الرجال مايتنازل
    عبير:بجد انك عنصري تاخذ وغصبن عليك بعد اووووووووووووف بجد ماتجي الا بالعين الحمراء
    عمران:اقولك لايكثر ولا تعيدين لي هالسالفه مره ثانيه
    عبير:خلاااااص اعتبرها سلف ودين زين
    عمران يبتسم:احلا ياجورج وسوف
    عبير:إإإإإإإإإيه ذكرتني يالله نزل العود من السياره ابي انطرب بصوتك زين
    عمران:لا مستحيل قبل يومين خوياي ماتوا وتبيني اغني
    عبير:اوف لا ابيك تغني اليوم
    عمران:لأ
    عبير:طيب ليه
    يدق جوال عبير وعرفت انه عادل اخوها من النغمه
    عادل:ياهلااااااااااااااااااا بالغاليه
    عبير:هلااا اخبارك شلونك
    عادل:الحمدلله كل شئ زين وش اخر اخباركم
    عبير:والله الحمدلله اخبار امي واهلي كلهم ماعندكم جديد
    عادل فاقد اعصابه وزلت منه هالكلمه:الا نوره ملكوا عليها
    عبير:لااااااااااا وانت
    عادل يكابر:انا وشو
    عبير:انت تحبها صح
    عادل باستهبال:تعرفينا صاحبين الشهره المعروفه دائم تصير لهم اشاعات
    عبير:ههههههههههههههههههه
    عادل:ورامي
    عبير دق قلبها:وش فيه
    عادل:خطب وحده من صديقات ابتسام اخته
    عبير تغيرت فرحتها الى كآبه
    عادل:ووووين رحتي عبير
    عبير سرحانه:هاه
    عادل:وينك
    عبير:معك
    عادل:لايكون تحبينه الى الآن
    عبير تضحك:ماحبيته وانا عزباء احبه وانا متزوجه
    عادل:المهم تسافرين معي
    عبير:وووووووين؟؟؟
    عادل:لمصر اهلي بيسافرون بطياره وانا ابي اروح لضباء قبل لان عندي اشغال واسافر بسفينه انا وياااك
    عبير:للاسف مأقدر اسافر انا مشغوووووووووله بالمررررره
    عادل:مافيه انا بمرك بالسياره واشوفك وتروحين معي
    عبير:حياك الله لكن ماعتقد اني بروح معك
    عادل:يالله باي واحد يتصل بي
    عبير:بااااااااي وسلم لي عليهم
    عمران وهو داخل:يبونك تسافرين معهم
    عبير:ايه
    عمران:وش قلتي؟؟
    عبير:قلت ماقدر لاني مشغوله
    عمران:طيب روحي سافري معهم
    عبير بفرحه:والله
    عمران:انتي ماقصرتي معي وانا قصرت بحقك كثيرررررر وحتى شهر العسل ماسافرناه
    عبير:انا كل ايامي معاك عسل مشكووور حياتي خلني اكلم عادل قبل ماتغير رايك
    عمران يشوف عبير وهي فرحاااانه من قلب:كلميه وماراح اغير رايي
    عبير:لا خلاص مابي اروح
    عمران:لييييييه
    عبير:مابي اخليك بروحك
    عمران:اقوووووولك بلا سخافه روحي وانا عندي خواتي
    عبير:واروح باصعب الظروف لك مابي
    عمران:تروحين غصبن عليك
    عبير:طيب رح معي
    عمران:ماقدر عندي الشغل روحي كلها اسبوع تغيرين جو وترجعين لحبسة البيت يالله كلمي عادل
    عبير:الوووووووو
    عادل:امداك تشتاقين لي
    عبير:مالت عليك بس انا بغيت اسالك متى بتسافر
    عادل:بكره ابمركم واسافر ان رحتي رحتي وان مارحتي يكون احسن
    عبير:ووووووووووووووووووجع صحيح سخيف ماتستحي على وجهك
    عادل:هههههههههههههههههههههههههههههههه وش فيك معصبه هذا اسلوبي معاك طول عمري
    عبير:ذاك اول لكن اللحين غير انا متزوجه وعقلت
    عادل:المهم بتسافرين ولا لأ؟؟
    عبير:ايه ابسافر
    عادل:وش الي غير رايك بدقيقه
    عبير:اووووووووووف احس اني في محكمه وقدامي قاضي يالله باي تراي مو فاضيه لسخافتك
    عادل:انتظري لحظه ابسالك عن شئ
    عبير:وشو؟؟
    عادل:عمرك سمعتي نغمة القطار
    عبير:لا ماهي عندي سمعنياها
    طوط طوط طوط قطع الخط
    عبير تصارخ معصبه:الله ياخذك
    عمران:وش فيك
    عبير متفاعله:شفت الحيوان وش سوى فيني
    عمران:مين الحيوان(شاك انه رجال غير اخوانها من الي يعاكسون)
    عبير:عادلوه السخيف قال لي سمعتي نغمة القطار
    عمران فهم وقعد يضحك بقووووووه هههههههههههههههههههههههههههههه انتي اول مره تسمعينها
    عبير:لااااااااااااا مو نغمة قطار اغلق الخط بوجهي
    عمران:هههههههههه فاهم فاهم
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:39 pm

    ابو رامي: ترا بنسوي لك حفله كبيره بس اذا جو عمك من مصر تراي اجلتها
    نوره:ايه احسن ابي اذا اجتمعنا
    ابتسام:تعال انت ياقمر لولا الله ثم انت كان الي بجنبي الى الان ماتعرفنا
    ريان يجي لها وهو يضحك ببرائة اطفال والكل مستانس ويضحك
    حسام وهو مرتبك بقووووووه:الله يخليك ياسامي عطني حبه
    سامي:معك اربع الاف اعطيك ماعندك لاتجيني سمعت
    حسام:طيب اعطيك بس عطني وعد بسرررررررررررعه
    سامي:يالله خذ واذا ماعطيتني والله ماعطيك مره ثانيه
    رامي:الوووو
    بدريه:هلا مين
    رامي:انا رامي
    بدريه:رامي رامي مين
    رامي:خطيبك يابقره
    بدريه:اها انت راميوه طيب ليه تقولي بقره
    رامي:لان عيونك حلوه مثلها
    بدريه:تدري ان البقر الحلوه من الدنمارك والدنمارك لازم نقاطعها قلبا وقالبا يعني مو تشبهني باي شئ يمت للدنمارك بصله
    رامي:هههههههههههههههههههه هذي كيف قدرتي عليها بصراحه احس انهم ناسينك من العصر الجاهلي
    بدريه:هههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههههه ههههههههههههه مافهمت
    رامي عصب:انتي وش تفهمين كيف نجحتي ووظيفتك مع اختي وتوظفتي من غير واسطه ولاشئ قوليلي كيف
    بدريه:انا اسفه بس هوايتي انرفز الي قدامي بغبائي كذا طبعي احب استغبي
    رامي:والله وانتي ذكيه
    بدريه:من مدح نفسه فهو كذاب
    رامي:الحمدلله وانا كنت شايل هم لغتنا الي بتفاهم انا وياك فيها
    عبدالله راح لنوره
    عبدالله:اخبارك يانور قلبي وعقلي
    نوره:الحمدلله طيبه وبخير بوجودك
    عبدالله:تصدقين اشتاق لك وانتي قدامي
    نوره:كل هالشوق يختفي بعد الزواج ويتحول الحب لكره بس خلنا عى كذا احسن
    عبدالله:لا الا انا انا غير عبدالله غير
    نوره:هههههه خابره جده غير يالله تمشي عبدالله غير
    عادل سافر بسيارته وصل للبييت عمران وعبير بعد توصيفهم له واهله سافروا بطياره قبله ووصلوا لمصر
    عمران:هلاااااا بعادل اخبارك
    عادل:ياهلاا فيك شلونك اخبارك
    عبير بصرااخ:عدوووووووووووووووووول هلاا فيك
    عادل:اهلين شلونك اخبارك
    جلسوا بعد السلام والسواليف
    عبير:عن اذنكم بجيب القهوه
    عبير تروح للمطبخ وتشوفهم جالسات زينب وفوزيه ولا سوو شئ
    عبير:ووين القهوه
    فوزيه:بصراحه انا مصدعه
    عبير تناظر زينب وتعرف انها هي الي اقنعت فوز انها تفشلها وماتسوي شئ
    زينب:اخدم نفسك بنفسك فاضين لك انتي واخوك تعزمين وحنا الي نشتغل ونكرف
    عبير:اصلا انا مو محتاجه لك انتي وشغلك المعفن الي زي وجهك يسد النفس الله لايبلاني
    زينب تعلي صوتها:اسمعي ترا حنا الداخلات في هالبيت وانتي الي طالعه
    عبير وهي تشغل النار:احلى يافندق خمس نجوم
    وتصف الفناجيل والبيالات وتحط الهيل في الدله القديمه الصفراء والسكر والشاي في الابريق الي اكل الدهر عليه وشرب
    زينب تسب وعبير ومطنشتها
    صبت القهوه لاخوها وصبت لعمران
    عادل:الا ماقلت لي اخبار عبيروه معك
    عمران بمزح:ملعوزتني اعوذ بالله ان تكلمت ماسكتت ولا سبها مابقى الا تضربني
    عبير ببرائه:مين هذي لايكون انا؟؟
    عادل:لابنت الجيران اكيد انتي على كلا بعد اذن عمران اللحين ترا بنسافر علشان نلحق ترا امي مشغلتني بسرعه بسرعه
    عبير:لا لازم تتعشى عندنا
    عادل:والله ماني ناوي اذوقه اكل لي صاروخ قبل شوي(صاروخ هو شاورما كبير)
    عمران:لامايصير لازم نسوي لك شئ
    عادل:لاوالله رايتكم بيضاء بس ودي اسافر علشان الحق على الرحله
    عمران:اجل براحتكم
    عبير:انا مجهزه اغراضي من امس
    عادل:طيب حطيها بسياره ولا وش رايك انا الي احطها
    عبير:حااااااااااااااضر بصوت خفيف مالت عليك بزران اخر زمن
    عادل:قلتي شئ
    عبير بابتسامه:قلت حاضر
    عمران يضحك على عبير الي طول عمرها طفله بحركاتها
    عبير راحت تاخذ اغراضها
    عمران راح وراها:خوذي خمس الاف ريال يكفي
    عبير:ايه طيب هات بس والله ان تاخذ هالبطاقه
    عمران:بطاقة وشو
    عبير:بطاقة صراف
    عمران:لا خوذيه
    عبير:وش تبي يجرجرونك في السجن والله ان تاخذه ورجع الفوس لي بعدين
    عمران:خلاص انشالله يكون دين على
    عبير:خذ الي تحتاجه ولا يردك شئ زين
    عمران يبوس راسها:الله لايحرمني منك
    عبير:ولا منك يالغالي
    عبير راحت لخوات عمران سلمت على فوز وزينب رفضت تقوم تسلم
    عبير:مع السلامه يازينب
    زينب استغربت بس ماردت المغروره
    عمران اخذ منها الشنطه وحطها في السياره
    وركبت وودعوا بعض الكل
    في الطريق عبير تناظر الشوارع ودموعها تنزل من الفرحه حست انها رجعت للحياه مو معقول انا مارحت لي 7اشهر ولا في
    الحلم بجد سجن تشوف السيارات ومن كثر ماهي ملهوفه على الناس والعالم ونظراته المتكرره لكل لسيارات
    وقفوا عند اشاره سيارة شباب يناظرون ويبتسمون ويزودون الاغاني ويفتحون الدريشه
    عبير انتبهت لهم وماتبي عادل ينتبه حتى ماتسوي مشكله:عادل عندك عبدالله رويشد
    عادل:لاعندي شريطه
    عبير تضحك:طيب شغله
    عادل يشغله والاشاره خضراء ويروح يسار وهم يمين ارتااااااااااحت عبير لانها خااااايفه
    عادل:وين رحتي اخر مره
    عبيرارتبكت بس سريعة بديهه:لمطعم فخم بالمررره حلو
    عادل:وينه علشان تتعشين فيه
    عبير ارتبكت لانها تنصب عليه:مادل بس شكله بعيد اقول فطاير تكفيني انا اصلا شبعانه
    عمران راح لغرفة نومه وحس بفرااااااااااغ كبير ومحزن على عبير فكر بالعود جابه رغم انه معارض بس ابليس
    شاطر
    عمران يغني
    فمان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالسلامه
    فمــان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالســلامه
    اذا بتطول الغيبه امانه لاتقاطعنا ودوم ابعث سلامك
    اذا بتطوووووول الغيبه امـانه لاتقاطعنا ودوم ابعث سلامـك
    معاك ايام عشناها لها بقلوبنا ذكرى ولها شوق وهياما
    معاك ايام عشــناها لها بقلوبنا ذكرى ولها شـوق وهياما
    فمــان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالســلامه
    اذا انت تنام في الغربه ومتهني في مانامك انا ليلي مانامه
    اذا انت تنام في الغربه ومتهني في مانامــك انا ليلي مـانـامه
    فمــان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالســلامه
    انا بيني وبين نفسي اطلب من الله وادعي يردك بالسلامه
    انا بيني وبين نفسي اطلب من الله وادعي يـردك بالســلامه
    فمــان الله يامسافر عسى الله يسمح دروبك وترجع بالســلامه
    يمسح دمعه من عينه وهو يتذكر خالد واحمد وكل اصدقائه وعبير وريحتها الي مغطيه الغرفه كلها بعطرها المركز الراااااائع
    الصبح
    عبير:يووووووووووه اخيرا وصلنا لضبا تصدق عمري ماجيتها والله لو انا مسافرين اوربا بجد المسافه بعيده ياليتني رايحه في طياره والله ابرك
    عادل:مالت عليك هبلتيني كنت نايم
    عبير انهبلت:نعم نايم كيف نايم وانت تسوق لا انت بتوديني بستين داهيه انا وميته نوم مانمت علشاني بالسياره بجد باااااااارد
    ابحجز لنا تذكرتين وبنروح لفندق نرتاح شوي واخلص شغلي ونسافر
    عمران راح للشغل ودق على عبير الي توهم خلصوا من الحجز
    عبير:ياهلااااااااااا بعمران
    عمران:ياهلااااااااااا فيك اخبارك البيت مايسوى من دونك القصيم كلها ظلام بعدك
    عبير:يااااااااحياتي والله تسلم بس ياليت يكون هذا اسلوبك اذا كنت عندك
    عمران:ههههههههههههه ليه ذابحك انا
    عبير:امزح معك
    عمران:هاه حجزتوا
    عبير:ايه حجزنا سفينه وناسه اول مره ابسافر بسفينه ونااااااااسه
    عمران:وش اسمها ومتى الرحله
    عبير: عبارة السلام98
    عمران:توصلون بالسلامه
    عبير:الله يسلمك حياتي يالله انتبه لنفسك ولاتعب حالك ولاتفكر كثير وكل زين
    عمران:هههههههههههههههه والله انك فاضيه
    عمران:ماقلتيلي متى الرحله
    عبير:اليوم
    عمران نغمة رسائل
    الرساله الوارده=1
    فتحها من عبير
    (تصدق اني اشتقت لك)
    عمران ابتسم وباس جواله
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:40 pm

    حسام يصارخ:رااااااااسي ابي حبه حبه
    سامي:خذ ذي الابره هذي احسن لك
    حسام اخذها وهو كله يرتجف وضرب نفسه بهالابره الى هدئ
    حسام:انا لازم اتعالج بس كيف
    عمران جالس يتقهوى هو وخواته وهو يغير القنوات
    زينب:وش معنى عبير تسافر وحنا لا
    عمران:اوووووووووف لاتقارنين نفسك فيها
    زينب:ايه مو قد المقام
    عمران وهو يتابع مسلسل يشوف خبر عاجل غرق عبارة السلام98 الراحله من السعوديه الى مصر
    يقوم واقف عمران من غير شعور
    عمران وقف ومو مصدق الي قاعد يقراه بالخبر العاجل يدعك عيونه بقوه ويتكلم بصوت هادئ:لا لا لا مستحيل باسبوع يموتون اعز الناس لي
    لااااااااااااااااااااااااااااا عبير مستحيل(ويركض بسررررررعه لجواله يبي يدق على عبير وشاف رساله منها قبل خمس ساعات
    خذني بقربك حبيبي
    ولا بقربي تــعــال
    اشتقتلك كثيررررررررررررررر ياحبيبي
    عمران ضغط الاحمر ومو مصدق يدق الجوال على عبير ومغلق دق تقريبا خمسين مرررررررررره نزل راسه وحط يده
    على راسه يارب انا وش سويت لا يارب كلش ولا عبير خذ زينب فوزيه انا وهي لا يارب لا (ويضرب صدره بقوه)
    انا لييييييييه مافيني احساس ليه ماحس هي منعتني من السفر لان بيصير حادث ليه انا ماحسيت ان السفينه بتغرق
    لييييييييييييييش جن ثارت ثائرته صار يدور بالغرفه ويفتح الدواليب والخزائن كانه يدور شئ كانه يتوقع انه بيلقى عبير
    صار مثل المجنون ماحس بروحه
    زينب:عبير بذي السفينه صح
    فوزيه خايفه:ايه لا انشالله ماماتت يارب
    زينب خافت على عبير:ايه انشالله ماماتت
    زينب تقوم وتتذكر كيف ذلتها تتذكر وهي تهدي لها الجوال وكيف ردت الطيبه بالقساوه تذكرت وهي في المطبخ تذكرت
    كلمة العقيم الي تشوف عيون عبير وهي مجروحه تتذكر كيف انضربت علشانها وتتذكر كلمة مع السلامه يازينب وهي استحقرتها
    فوزيه وهي تبكي:ابشوف عمران وش صار له اكيد انجن
    تروح لعمران وتشوف حاله الي يكسر الخاطر جالس جلسة واحد كئيب ضام رجوله لصدره ومنزل راسه باحباط وتهتز كتوفه من البكاء
    فوزيه:عمران بصراحه توقعتك اقوى من كذا قم يمكن تكون من الناجين رح دورها وشف يمكن احد انقذها
    عمران وهو يرفع راسه وعيونه حمراء من الدموع:تهقين انها عايشه
    فوزيه:نقول انشالله بس قم خلنا نشوف الاخباريه يكتبون اسماء الناجين
    عمران طيب ابدق على عبير اخر مره يدق الجوال مغلق سكر عيونه وحط يده على راسه لااااااااا اكيد ماتت كذا حظي انا
    كذا حظي وهو مطيح روحه اوبالاصح اعضامه مو قادره تشيله
    فوزيه وهي مو بعيده عن حاله:قوم قوم وخلك رجال لاتبكي(وهي تحاول تقوم اخوها)
    راحوووووو للتلفزيون اسماء الناجين عايض القحطاني... شامان...عبدالله ...الخ ويرجع شريط الاسماء مثل قبل
    الاخبار ان يوجد عدد من المسافرين قد انصهروا اثراء حريق الموجود في هذه العباره والبعض كانت فريسه للقرش او الغرق
    عمران:آآآآآآآآه آآآآآآآآآه وانتي وش مصيرك ياعبير قلبي اخ كيف طيب ليه ماسافرت الا بذا اليوم ليييييييييييييه؟؟
    فوزيه:يمكن تكون من ضمن الناجين بس انت ادع ورح صلى ويمكن ربي يستجيب لك
    عمران قام من غير شعور توضاء ودق عليها قبل وبعد مغلق رمى الجوال في السرير صلى ودعى ياااااااارب
    انت احرمتني من خال وعم وابو وام واصدقاء يااااااااااااارب لاتحرمني من عبير من نبض قلبي يارب يارب وهو يبكي
    عمران راح للسرير ودق بعد على عبير(ضامن الولد انها بترد مايأس) ولاتيأسوا من رحمة الله
    لكن للأسف الجوال مغلق راح للكرسي الخشبي جلس شوي وحالته حاله بعدها رجع للغرفه
    عمران يناظر الغرفه وكيف شكلها موحش من غير عبير من غير ضحكتها وابتسامتها ودموعها ودلعها ورقتها وبرائتها
    ورزانتها (بالله عليكم اسلوبي مو زي اسلوب عبدالله بالخير خلني اسكت مو امي تجي هههههههههههههههههه)
    ودموعه تنزل لا يارب لا اخخخخخخخخ لو انها عايشه ابعوضها ياااااااااارب عطني اخر فرصه يااااااااااارب
    وكأن ربي استجاب له دعوته دق جواله بنغمة عبير
    عمران كانه رجع للحياه:الووووووووووووووووووووووووو
    عبير:هلاااااااااااا وش فيك عسى ماشر
    عمران:انتي من الناجين (((((وهو يالله ويالله يتكلم
    عبير:اي ناجين ووش فيه صوتك
    عمران:سافرتي ولا لأ
    عبير:لا شفت شلوووووووووون قهر فاتتني الرحله يوم وصلت لضبا واشوف السفينه رايحه الله لايوقفه القبطان راح
    ولا انتظرني
    عمران:بجد الحمدلله الحمدلله ماتدرين ان السفينه غرقت
    عبير بثقه:ايه انا دعيت على هالقبطان(شريره ودعوتها مستجابه شفتوا شلون)
    عمران:عبير بلا استهبال والله غرقت شوفيها وانا وخواتي حسبناك فيها لكن الحمدلله يارب
    عبير:بجد كلامك
    عمران:شوفي الاخبار بجد
    عبير:خلاص اجل باي
    عمران:لا انتظري عبير تكفين ارجعي والله مو قادر اعيش بدونك
    عبير باستعباط:مين هذا لايكون انت؟؟
    عمران وهو يمسح دمعه جريئه نازله من عينه:ههههههههههه تعالي ووالله العوضك كل الي فات
    عبير:طيب ومصر
    عمران:انا كرهت مصر شوفي الاخبار وتعالي
    عبير:يالله خدمة موجود رسايل وش كثرها منك انتي وامي وابوي
    عمران:خفت عليك خبرك مسكينه ماتتحملين وبعدين ليه مقفله جوالك انتي واخوك
    عبير: ايه كنا نايمين بعد مافاتتنا الرحله ولا شغلنا التلفزيون وبعدين لاتخاف على انا قطوه ام سبع ارواح
    عمران:هههههههههههههههههه الله يطول بعمرك حيااتي
    عبير:لا انا ماقدر على هالرومانسيه اخاف انا غلطانه بالرقم
    عمران:حياتي من دونك بجد كابوس تصدقين صارت الغرفه موحشه بدونك
    عبير تضحك:خلاااااااااااااااااص انا جااااااااايه يعني جايه
    عمران:اشوفك على خير حياتي
    عبير:مع السلامه قلبي
    عمران قام وصلى صلاة شكر وراح بيبشر فوزيه
    راح لغرفة فووزيه وزينب ولقى زينب تبكي بسريرها
    عمران:زينب وش فيك
    زينب:انا ظلمت عبير كثيرررررررررر
    عمران:تقدرين تصلحين الماضي
    زينب وهي تشهم من البكاء:كيف؟
    عمران:عبير ماماتت
    فوزيه وهي جايه:والله
    عمران:ايوا الله
    وكانت فرحتهم كبيرره
    زينب اخذت جوال فوزيه وكلمت عبير
    عبير:ياهلااااااااااااااااا بفوز
    زينب:انا زينب
    عبير:هلا زينب لاتفرحين انا مامت
    زينب:الحمدلله على سلامتك
    عبير وهي مستغربه:الله يسلمك اخبارك اخبار فوز
    زينب:بصررررراحه البيت بدونك مايسوى شئ
    عبير استغربت:تسلمين حياتي والله
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:40 pm

    ام حسام وابو حسام رجعوا من مصر لانهم راحوا لسفاجا ومالقوا عادل وعبير راحوا لضبا يتاكدون اذا هم من الناجين ولا لأ وكانت حالتهم حاله تعرفون اب وام اكيد بيخافون على عيالهم
    عبير:تعال عادل شف وش صار
    عادل وهو يتثائب:وش صار
    عبير:شف ربي انقذنا
    عادل وهو يشوف الاخبار:لااااااااااااا هذي السفينه الي كنا بنروح فيها
    عبير:ايه بجد ربي انقذنا
    عادل:يااااااااااالله سبحانك يارب شفتي اليوم كيف زعلنا ودعينا على القبطان يوم راح وفاتتنا الرحله
    عبير:الحمدلله صل صلاة شكر
    عادل:طيب دقيتي على اهلي
    عبير وهي تضرب راسها:يووووووووووووووه نسيت
    تروح وتدق على اهلها
    ام حسام بفرحه:عبيرررررررررررررررررر
    عبير:هلا يمه
    ام حسام:عادل وش صار له (ابو حسام هاتيها عطينياها
    عبير:فاتتنا الرحله ماسافرنا حنا في ضباء اللحين
    ام حسام تبكي:والله حتى حنا خلاص عفنا هالسفره كرهتها والله يابكينا بكاء مع الناس وابوك جن وزاد الضغط عنده بس الحمدلله.
    انتوا بضبا اللحين(تقول فاتتهم الرحله ابو حسام:الحمدلله
    عبير:ايه يمه حنا بضباء
    ام حسام:خلااااااااص شوي وجايين لكم
    عبير:نجيكم في المطار
    ام حسام:لا حنا اللحين بسياره نازلين من المطار لنا شوي
    ابو حسام ياخذ الجوال منها:الووووووووووووو
    عبير:هلا يبه اخبارك
    ابو حسام:فاتتكم الرحله
    عبير:ايه الحمدلله
    ابوحسام:لاعادت من سفره
    ابتسام تكلم امها بشوي شوي علشان نوره ماتسمع لان اي خبر مو زين بياثر بصحتها:يمه شفتي السفينه الي راحوا عادل وعبير
    فيها غرقت
    ام رامي:بس انا كلمت ام حسام وقالت ان الرحله فاتتهم الحمدلله
    ابتسام:جد والله الحمدلله
    رامي جاي معصب:السلام
    ابتسام:وش فيك معصب
    رامي:البلوه الي بليتيني فيها بدريوه
    نوره تسمع:هههههههههههه وش سوت بعد
    رامي:احرقت اعصابي بغبائها
    ابتسام:تمووووووووووووووووت في هالحركات بدريه بس هي اتحدى تلقى اذكى منها
    رامي:مو عاجبتني هالصفه البايخه فيها
    ام رامي:انشالله تنسجم مع الوقت
    رامي يشوف الاخبار يقوم :لااااااااااااااااااااا كيف شلون
    ام رامي:لا فاتتهم الرحله فاتتهم
    نوره:مين؟؟
    رامي:بجد فاتتهم الحمدلله
    نوره:بس مين
    ام رامي:ذولي جيرانا الاولين
    نوره:الحمدلله انها فاتتهم
    رامي طلع علشان يكلم عادل
    رامي:الوووووووووووووووووووو
    عادل:ياهلاااااااااااااااااااا
    رامي:الحمدلله على سلامتك وادري انك زعلان على
    عادل:الله يسلمك بس زعلان بوشو؟؟
    رامي:في ملكة نوره معليش ماكان في يدي
    عادل:كل شئ مكتوب
    رامي:ههههههههههه لانا اخذت عبير ولا انت اخذت نوره كذا حياتنا شقى بشقى بس والله يوم خطبت وملكت اني نسيت كل العالم وصارت هي شغلتي الشاغل
    عادل:الله يهنيك
    رامي:طيب كيف فاتتكم الرحله
    حسام(انا مالي الا ابلغ عنهم الشرطه ارتاح واريح روحي واريح الناس الي بيضعون بسبتهم غدر مثلي وانا باخذ كم ابره
    واروح لاي مكان راح وشرى 20 ابره بمبلغ وقدره اهتم للابر اكثر من الماء وراح للمصانع مهجوره يرتاح فيها مايدري ليه


    حسام كلم الشرطه:الو السلام عليكم انا حبيت ابلغكم عن ناس يروجون مخدرات
    الشرطه:طيب وين موقعهم
    حسام:في شارع ...وحي.... وفندق رقم الجناح....
    ام حسام وابو حسام وصلوا وبعد سلام حار على الناجين من الاهوال والمصايب
    عبير:والله اشتقت لكم لي 7 اشهر ماشفتكم
    ام حسام:الحي من الحي قريب الحمدلله اني شفتكم والله ماتخيلت اني اقابلكم مره ثانيه
    عادل:يالله لو حنا من الناجين اكيد بننجن بعد مانشوف المحروقين والغرقانين
    عبير:شكرا يااااااااااااارب
    عادل:اللحين يبه بنرجع لمصر ولا الرياض
    ابو حسام:لا بنرجع للرياض خلاااااااااااص بردة هالرحله وصارت من بدايتها مصيبه
    عبير:انا عن نفسي ابرجع لبيتي
    ام حسام:لا والله ماترجعين
    عبير:اللحين كلمتني فوزيه اخت عمران وتقول ان حال عمران يكسر الخاطر
    عادل:تروحين للقصيم وتجون للرياض سوا انتي وعمران
    عبير:انشااااااالله
    الجرس
    عادل/:العشاء جاء
    عمران جالس بغرفته ويفكر بعبير بشكل مو طبيعي يتذكرها بكل مكان وبكل زاويه وهي جالسه على الكنبه تترجاه مايسافر
    ولا وهي جالسه على الكرسي تكلمه عن الوظيفه ويرد لها بضرب والاهانات الي سببها لها والمذله الي عاشتها في هالبيت مالقى احد يشكي له الا العزف بالعود وهو يغني يناظر كل مكان ويتذكر كل ملامحها ويناظر صورتها
    الامــاكن كلها مشتاقه لك والعيون الي انرسم فيها خيــالك
    والحنين الي سرى روحي وجالك
    ماهو بس انا حبيبي الاماكن كلها مشتاقه لك
    كل شئ حولي يذكرني بشئ
    حتى صوتي وضحكتي لك فيها شئ
    لو تغيب الدنيا عمرك ماتغيب
    شوف حالي آآآآآه من صبري على
    الامـاكن
    الامــــاكن
    الاماكن كلها مشتاقه لك مشتــاقه لك
    الاماكن الي مريت انت فيها
    عايش بروحي وابيها بس لكن مالقيتك
    عبدالله:يمه ابي اكلم ابوي اعزمه على زواجي مومعقول ابوي مايحضر زواجي
    ام عبدالله:شوف هذا رقمه والله يعينك
    عبدالله:زين
    عبدالله:الووو
    ابو عبدالله:الو
    عبدالله:السلام عليكم
    ابو عبدالله:وعليكم السلام مين؟
    عبدالله:يبه انا عبدالله ولدك
    ابو عبدالله:ماعرفك ويغلق الخط بوجهه
    ويرسل مسج لابوه يبه انا مادري ليش ماتعترف فيني انا ولدك اذا حنيت على ترا زواجي بعد 20 يوم يوم الخميس في
    قصر الأماني وابيك تشرفني بحضورك
    ابوعبدالله قرا المسج وحن قلبه على ولده وبذات انه بيتزوج
    الشرطه قبضت على الشيطان سامي واصدقائه
    حسام ملقى على الارض في المصنع القديم وشكله يحزن وجهه اسود والريحه معفنه ماااااااااااااااات من جرعه زايده
    مااااااااااااااااااااات مظلوم بعيد عن اهله ماااااااااااات باقبح الحالات واشنعها مات غدر وظلم ابوه الي ماسامحه واهمال
    امه الي ترسل له الفلوس من غير حساب ماااااااااااااااات حسام والكل مايبيه مااااااااااااات وهو كاره حاله مااااااااااات
    وهو يبي يعيش زي باقي الناس ويتزوج ويصير له عيااااااااااال ماااااااااات بسبة ابووووه إلي ضيعه وماعطاه فرصه ثانيه...

    حسام كيف بيكتشفون موتته وكيف ردة فعل اهله وابوه الي ضيعه؟؟؟؟؟؟
    شلون بيصير استقبال عمران لعبير؟؟؟وهل هالمره بيصير جاد ويعوضها ولا مثل كل مره؟؟؟؟؟؟
    هل زينب بتتغير مع عبير؟؟؟ وتحترمها؟؟؟؟
    كيف بيصير زواج نوره وعبدالله ورامي وبدريه؟؟؟
    تتوقعون يحضر ابو عبدالله ولا بيجحد ولده؟؟؟؟
    هل بيوفي بوعده عمران ويسافر هو وعبير للرياض؟؟واذا سافروا وش المشاكل الي بتصير؟
    المزيد والمزيد من الاثاره بالاجزاء الجايه طبعا بعد الردود الي تعطيني شعله من النشاط
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الأربعاء يوليو 30, 2008 8:45 pm

    يا قلبي واللهـ أنا ما تأخرت إلا كان عندي ظروف أقوى مني بس ولا يهمك
    البارتات الجايهـ كلها بنزلها لعيونك ...

    التكمله
    عبير:يبه يمه عندي طلب واتمنى انكم تحققونه
    ابوحسام:آمري ناقصك شئ حاجه وانا في الخدمه
    ام حسام:طلباتك اوامر
    عادل:الله عالدلع
    عبير:انت اسكت طلبي هو هو ابيكم تجون عندي في بيتي تكفوووووووون
    ابو حسام:والله عندي اشغال الدنيا انشالله الشهر الجاي بعد زواج رامي ونوره
    عادل انقهر بس ضل في مكانه وما قام لان نوره بتتزوج
    ام حسام:انتي هالاسبوع تعالي مع زوجك تجلسين كم يوم وبعدها نجي لكم شرايك
    عبير:بس شغل عمران
    ابو حسام:من هالناحيه خليها على ابعطيكم اجازه مفتوحه الى ترجعون انشالله شهر
    عبير:ماتقصر يبه الله يطول في عمرك يالغالي
    ابو حسام:هذا حق وواجب يابنيتي
    عبير:طيب يبه انت ماسامحت حسام
    ام حسام فرحت لان عبير جابت طاري اخوها يكن يقتنع
    ابو حسام:لاتجيبن سيرته عندي
    عادل:يبه هذا مهما كان ولدك
    عبير:يبه كذا بيضيع زياده حرااااام والله تعالج وتعب وتعبة نفسيته ماستاهل
    ابوحسام:الا يستاهل فضحني قدام الله وخلقه هالمدمن
    ام حسام:بس اللحين تعالج والله انه تغير يبه
    ابوحسام:حسام انا متبري منه ومايشرفني انه ولدي
    عبير:يبه حاول مو يرجع للادمان مره ثانيه والسبب عنادك
    ابوحسام:اووووووووف انتوا بتجيبون لي الضغط زياده على الي فيني انت بتسافر معنا ياعادل
    عادل:ابوصل عبير لبيتها وبعدين اجي بطريقي للرياض
    ابوحسام:يالله يام حسام مشينا
    ام حسام:ووووووين؟
    ابوحسام:لبيتنا يعني وين
    ام حسام:ابي اروح للسوق
    ابوحسام:اكبر الاسواق بالرياض روحي لها لكن هنا مو فاضي لك
    ام حسام:يووووووه
    ابوحسام:بتسافرون اليوم
    عادل:وش رايك عبير
    عبير:لا بنروح لللاسوق وبعدها نسري للقصيم

    عمران ومحمود في مطعم
    محمود:معليش والله اني ضغطت عليك بس والله اني محتاج
    عمران بعصبيه:هذا حقك خذه وفكنا(ام الجحده رجال ماينشره عليهم طبعا بعض الرجال الا الي يقرون روايتي ههههههه)
    محمود انقهر:طيب هات اخذ الشيك وراح
    عمران:فكه منه ومن شكله ياكرهي له

    عبدالله ورامي حجزوا القصر وتحدد زواجه هو ورامي في يوم واحد بنفس القصر
    ونوره تجهزت لان مابقى على زواجهم الا اسبوعين
    وبدريه بعد تجهزت بس ماهتمت كثيررررررر لان طبعها متواضعه وزاهده وغير كل ذا.. اي لبس تلبسه يطلع جناااااان
    عليها

    ابتسام اخذت اجازه طويله علشان نوره اخذت شهرين بدون راتب

    نوره:تتوقعين تكون حياتي زينه وانا متزوجه ولا زي المتزوجات حياه تعيسه
    ابتسام:ههههههههههههههههههههههه لانشالله زينه ومين الي حياتها تعيسه
    نوره:كل المتزوجات
    ابتسام:اقولك اعقلي بس مافيه احد حياته تعيسه
    avatar
    هلالي حتى الموت

    !!..مــرآقب عـآم..!!


    !!..مــرآقب عـآم..!!

    عدد الرسائل : 2215
    الموقع : http://ajh777.yoo7.com/index.htm
      :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 30/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف هلالي حتى الموت في الأربعاء يوليو 30, 2008 10:18 pm

    مشكورررررررررررره

    اختي

    ع الجهد المبذول

    الله يعطيك العافيه
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في الخميس يوليو 31, 2008 2:06 am

    العفو يسلمووووو على مرورك اخوي
    avatar
    شاعر بس صامت
    !!..حــلا VIP..!!
    !!..حــلا VIP..!!

    عدد الرسائل : 268
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    تاريخ التسجيل : 29/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف شاعر بس صامت في الخميس يوليو 31, 2008 9:47 am

    يعطيك العافيه
    avatar
    فراشة الربيع
    مشرفة قسم الكرة..
    مشرفة قسم الكرة..

    عدد الرسائل : 530
      :
    مزاجي :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 28/07/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف فراشة الربيع في السبت أغسطس 02, 2008 5:58 pm

    الله يعافيك يسلمووووو على مرورك
    avatar
    حمووودي
    !!..حــلا VIP..!!
    !!..حــلا VIP..!!

    عدد الرسائل : 220
      :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 27/09/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف حمووودي في الأحد أكتوبر 12, 2008 8:18 pm

    يسلمووووووووووووووووو
    avatar
    حمووودي
    !!..حــلا VIP..!!
    !!..حــلا VIP..!!

    عدد الرسائل : 220
      :
    المهنه :
    هوايتي :
    تاريخ التسجيل : 27/09/2008

    رد: الحب بعد فوات الاوان (روايه سعوديه) ادخلي وماراح تندمي ....

    مُساهمة من طرف حمووودي في الأحد أكتوبر 12, 2008 8:19 pm

    يسلموووووووووو

      الوقت/التاريخ الآن هو الأربعاء نوفمبر 22, 2017 8:47 pm